منوعات

هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي

هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي

هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي، يرغب الكثير من الأبناء في بر الآباء وتقديم الأعمال الصالحة لهم بعد وفاتهم، لينالوا الأجر والثواب، ويغفر الله لهم من تقدم وما تأخر من ذنوبهم، ولقد تساءل الكثير من الأشخاص هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي، وما هي حكم الأضحية عن الميت كما فسرها العلماء والفقهاء، وما هو الدليل سواء من السنة النبوية أو القرآن الكريم، من خلال هذا المقال سوف نجيب على هذه الأسئلة بشيء من التفصيل.

هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي

لقد أجاز جمهور العلماء الأضحية عن الوالد المتوفي، وذلك في مذهب الحنفية والمالكية والحنابلة، ولكنها غير جائزة عند جمهور الشافعية إلا في حالة واحدة وهي إذا كان الوالد قد أوصى قبل وفاته، ومن الجدير بالذكر أن الرسول صلّ الله عليه وسلم لم يضحي عن بناته وأولاده الذين ماتوا في حياته، ويمكن البناء على ذلك بأن الأضحية عن الميت ليست من السنة.

حكم الأضحية عن الميت

اختلف العلماء والفقهاء في حكم الأضحية عن الميت، القول الأول: إنَّ الأضحية عن الميت تجوزُ، ويصله ثوابها، وهذا مذهب الحنفية والحنابلة، ودليلهم في ذلك أنَّ علي ابن أبي طالب -رضي الله عنه- ضحى عن النبيِّ بكبشين، القول الثاني: أنَّ الأضحية عن الميت لا تصحَّ إلَّا إذا الميِّت أوصى بها، وهذا مذهب الشافعية، القول الثالث: أنَّ الأضحية عن الميت مكروهة، وهذا مذهب المالكية.

هل يجوز اشتراك الوالد والولد في الأضحية

أجاز العلماء للوالد والولد الاشتراك في ثمن الأضحية إن كانت من نوع الإبل والبقر؛ إذ أنَّ هاذان النوعان من الأنعام تجزئ عن سبعة أشخاص، بينما لا يجوز لهما الاشتراك في الأضحيةِ إن كانت من الغنم؛ وهذا لأن الغنم لا يجزئ إلى عن شخصٍ واحد، لكن يستطيع الأب أن يشرك ابنه في ثواب الأضحية إن كان يسكن معه وينفق عليه عند المالكية، مع العلم أنَّ الشافعية والحنابلة لم يشترطوا الإنفاق والمساكنة.

إلى هنا، نكون قد وصلنا وإياكم إلى نهاية مقالنا، والذي تعرفنا من خلاله على هل يجوز أن أضحي عن والدي المتوفي، كما تعرفنا على حكم الأضحية عن الميت، هل يجوز اشتراك الوالد والولد في الأضحية.

السابق
ما اسم منظمة الدول المصدرة للبترول
التالي
من هي فاطمة بنوي ويكيبيديا

اترك تعليقاً