نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات؟ - موسوعة نت


نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات؟

بواسطة: - آخر تحديث:
نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات؟نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات؟


نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات، البيئة النباتية واحدة العلوم التي تدرس اختصاص دراسة النباتات من حيث علاقته مع بعضه البعض، ومن ثم دراسة البيئة التي تعيش فيها هذه النباتات تحت ظروف معينة يتم الرجوع إليها من خلال التعرف على البيئة التي تعيش فيها مجموعة من النباتات، وفي ضوء الحديث عن كل هذه المعلومات، سنتعرف على نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره.

نباتات تكيفت مع البيئة المدارية الجافة

استكمالا للموضع التعليمي الذي نتحدث فيه عن نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره، ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات سنتعرف على بالتفصيل على نباتات تكيفت بالفعل مع البيئة المدارية الجافة، نلاحظ أن هذا التكيف له استراتيجية خاصة في التكيف نتيجة الظروف الصعبة في البيئة المدارية الجافة والتي تعاني دائما من نقص في كميات المياه  لذلك نلاحظ أن عملية التكيف فقط تخص بعض النباتات المدارية التي تقطن بعض المناطق.

جيومرفولوجية الأراضي الجافة

جيومرفولوجية هو العلم الذي يدرس شكل الأرض بكامل التفاصيل والأجزاء التي تتعلق بها، وبالتحديد جيومرفولوجية أراضي جافة كونها واحدة من الأراضي التي تعاني من نقص شديد في المياه يصعب على بعض النباتات العيش أو التكيف في مثل هذه البيئة لذلك هناك العديد من الدراسات العلمية التي أثبتت جيومرفولوجية الأراضي الجافة يصعب عيش بعض النباتات بها.

اقرأ أيضا : النباتات اللاوعائية تنمو في العادة قرب سطح الأرض لأنه ليس لها.

نبات يخزن كميات كبيرة من الماء في أوراقه وساقه وجذوره ما البيئة التي يعيش فيها هذا النبات : 

إجابة السؤال : ينمو في بيئة جافة.

نجد أن هناك مجموعة من النباتات تعتمد على آلية تخزين المياه في السيقان والجذور والأوراق لسبب الظروف الصعبة التي تخص هذه النباتات الموجودة في بيئة جافة تعاني في غالب الأحيان من نقص مستمر في المياه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *