منوعات

من هو مؤسس الامبراطوريه المغولية

من هو مؤسس الامبراطوريه المغولية

من هو مؤسس الإمبراطورية المغولية، المغول يعود اصلهم الى القرن الرابع والثالث عشر، في اسيا واخذت بالامتداد الى وسط أوروبا وبحر اليابان والهند والهند الصينية والهضبة الإيرانية وشهدت تغولا واحتلال على بلاد الشام وشبه الجزيرة العربية والعراق الذي صار فيها مجازر فظيعة وحرق العلم والمكتبات في نهر الفرات حتى بلغت الشام فاستباحوها وقتلوا الرجال والنساء وهدموا جزء من الحضارة بسبب حالة الضعف التي كانت تمر البلاد الى أن دحرهم قطز وبيبرس بجيش مصري فلسطيني ووقف زحفهم.

من هو مؤسس الإمبراطورية المغولية

مؤسس الإمبراطورية المغولية جنكيز خان عام 1206، بدأت من ارض المغول في في أرض المغول وسط آسيا بما تعرف حاليا دولة منغوليا في القرن الثالث عشر وأصبحت دولة قوية وامبراطورية تاريخية متجاورة الأراضي واخدت بالامتداد والصحف الى الهند وفارس وأوروبا الى الشام والعراق التي تسبب المغول في هدم جزء من الحضارة الإسلامية الى أن وصلوا فلسطين وقابلهم الجيش المصري بقيادة قطز وبيبرس وانهو ما تسمى بـ دولتهم على أرض الشام.

من هو جنكيز خان

جنكيز خان من مواليد 1162 نشا في منغوليا ليؤسس اكبر امبراطورية تاريخية بتوحيد المغول وبدأ الغزو الى آسيا والصين والهند وأوروبا باستخدام تكتيكات عسكرية واستراتيجيات جديدة وكان قد استخدم استراتيجية الإرهاب الدموي لإجبار اهل البلاد على تسليم مدنهم وبلداتهم بفعل الإرهاب الدموي والفظائع والمجازر فكانوا خبراء حرب يتألف جيشهم من فرسان متمرسين كان يقتل الأشخاص والبشر العاديين والجنود بشكل طبيعي والمهنيين وأصحاب الحرف كان يدعهم وكان يستخدمهم كدروع بشرية وبدأ دولته بالدم التهابه الشعوب ويمتد دولته الى أوسع مكان تصل اليه الدولة.

فتوحات المغول الأولية

بدأ جنكيز الهجوم الى الصين وحدودها وسقطت المدن تلو المدن بأساليب قتالية جديدة واستهدفت شمال الصين وشن هجوم الى بكين وسقطت ومن ثم الى تركستان الشرقية التي ضمها أيضا، وتوسعت الإمبراطورية المغولية الى غرب اسيا وايران وتم السيطرة على بخارى وسمرقند والعاصمة وتسبب المغول بالكثير من الخراب والدمار الهائل وهدم الحضارة بل هدم الري للزراعة التي كانت مشهورة، وبدا المغول بالتوسع ليصلو الى بلاد الشام والعراق الذين هدموا جزء من الحضارة والعلم والثقافة التي سادت حينها وخلفت خرابا كبيرا.

سقوط إمبراطورية المغول

شكلت معركة عين جالوت نقطة تحول كبيرة في إنهاء الإمبراطورية المغولية فقد تم هزيمتهم في فلسطين شر هزيمة وتم اللحاق بهم وطردهم ودب الخلاف بين الورثة على السلطة وبدأت حرب أهلية بينهم انتهت بتقسيم الإمبراطورية الى أربع ولايات الى ان انحلت الإمبراطورية.

 

أخيرا هكذا تعرفنا على مؤسس الإمبراطورية وكذلك تعرفنا على كيفية نشأة دولة المغول والتي امتدت حتى وصلت العراق وشبه الجزيرة العربية الى اتساعها وسقوطها في معركة عين جالوت وتفككها فيما بعد بسبب الخلافات بينهم.

السابق
كم قيمة مخالفة عدم ربط الحزام في السعودية
التالي
اغنية انا قلبي مهرس وهي دايرة بيلو وترقص كلمات مكتوبة

اترك تعليقاً