منوعات

من هو الصحابي الذي لقب بأبي التراب

من هو الصحابي الذي لقب بأبي التراب

من هو الصحابي الذي لقب بأبي التراب، الصحابة هم من رافقوا الرسول صلّ الله عليه وسلم وساندوه في الدعوة الى الله تعالى، ورفع راية الإسلام ونصرة المسلمين، وتعلموا منه أحكام الشريعة والدين، ولقد رفع الإسلام من مكانة الصحابة لما قدموه من تضحية في سبيل الله وقدموا كل غالي ونفيس، ولقد لقب الرسول عليه الصلاة والسلام عدد من الصحابة بأسماء وصفات محددة، منهم الصحابي الذي لقب بأبي التراب، وسنتعرف من خلال مقالنا اليوم على من هو الصحابي الذي لقب بأبي التراب.

الصحابي الذي لقب بأبي التراب

إن الصحابي المُلقب بأبي التراب هو علي بن أبي طالب، والسبب في لقبه هو أن خل عليٌّ على فاطمة ثم خرج من عندها فاضطجع في المسجد، ثم دخل رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم على فاطمة، فقال لها: “أين ابنُ عمك؟”، فقالت: هو ذاك مضطجع في المسجد، فجاءه رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، فوجده قد سقط رداؤه عن ظهره وخلص التراب إلى ظهره، فجعل يمسح التراب عن ظهره ويقول: “اجلس أبا تراب”، فواللّه ما سمَّاه به إلا رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم، وواللّه ما كان له اسم أحبَّ إليه منه.

نسب علي بن أبي طالب

الصحابي الجليل علي بن أبي طالب هو ابن عم الرسول صلّ الله عليه وسلم، واسمه كاملاً هو علي بن أبي طالب بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن لؤي بن غالب بن معد بن عدنان، كما لقب أيضاً بأبي الحسن نسبةً إلى أبنائه الحسن والحسين أحفاد النبي عليه الصلاة والسلام.

إسلام علي بن أبي طالب

عرض النبي الإسلام على علي بن أبي طالب في منزله حيث كان يصلي مع زوجته السيدة خديجة فسأله علي بعد انتهاءه من الصلاة عن طبيعة ما كان يفعل، فأجابه النبي أنها ركن من أركان الإسلام، وأنه رسول بعثه الله لهداية الناس وإخراجهم من الضلال إلى الهدى، فعرض الرسول الإسلام ل علي فدخل الإسلام ونطق الشهادتين وتبرأ من الأصنام وعبادتهم، وأسلم علي سراً في بداية الأمر دون أن يعلم أحد ليكون أول من دخل الإسلام وآمن بدعوة النبي سراً.

وفاة علي بن أبي طالب

توفي علي بن أبي طالب بعد بشرى الرسول له بأنه سيموت شهيداً، حيث قال: ” ألا أحدثكم بأشقى الناس رجلين؟ أحمير ثمود الذي عقر الناقة، والذي يضربك يا علي على هذه حتى يبل منها هذه”، حيث استشهد على يد ابن ملجم في الليلة السابعة عشر من رمضان في 40 هـ، ومات علي بن أبي طالب بعد ان ضحى بالعديد من الأشياء والأموال في سبيل الدعوة الإسلامية، فقد فدى النبي بنفسه عندما حاول أهل قريش أن يقتلوه في فراشه فقام علي ونام في فراش الرسول تلك الليلة.

لقد تساءل الكثير من الأشخاص عن من هو الصحابي الذي لقب بأبي التراب، ولقد قمنا من خلال مقالنا بالإجابة على السؤال هو الصحابي الجليل علي بن أبي طالب.

السابق
من اعمال الفنان راغب عياد
التالي
من هو النبي الذي صام عن الكلام ثلاثة ايام

اترك تعليقاً