من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد - موسوعة نت


من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد

بواسطة: - آخر تحديث:
من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد


من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد، رأي أهل العلم والعلماء من الفقهاء حول مسألة قت وقت صلاة العصر من المسائل المهمة التي لا يجوز تأخيرها إذا صار كل شيء مثله غير في الزوال والمشهور في قول أبي حنيفة أول وقت صلاة العصر إذا صار ظل كل شيء مثليه غير فيء الزوال وما ذهب إليه جمهور العلماء دل عليه أدلة كثيرة سبق بيانها في الفتاوي.

من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله

قال ‏فإذا صار ظل كل شيء مثله فهو آخر وقتها، وهذا أحد الأقوال التي ذهب إليها جمهور العلماء فصلاة العصر على وقتها فلا يجوز صلاتها عند الغروب أو بعد المغيب فهي الصلاة الثالثة المفروضة، وتعتبر من الصلوات السرية مثل صلاة الظهر تماما وعدد ركعاتها 4 وبالتالي لابد من المعرفة جيدا بأهمية أوقات الصلوات والاهتمام بأداء الصلوات المفروضة التي يجب أن تكون على أوقاتها فهي من المسائل الفقهية المهمة.   ‏

سؤال/ من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد … ؟ 

الإجابة : قد أدرك الصلاة في وقتها.

بالإشارة إلى ما تم الحديث عنه سابقا نكون قد تعرفنا طلابنا الأعزاء على إجابة، من صلى العصر عندما يصير ظل كل شيء مثله فإنه قد أدرك الصلاة فهي من الأهداف التي نتعرف من خلالها على أوقات الصلوات ونستطيع أن نميز بين أوقات الصلوات بالإضافة إلى الحرص على أداء الصلاة على وقتها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


error: Alert: Content is protected !!