المنهاج السعودي

معان يدركها الانسان وتم الحصول عليها من معالجة البيانات

معان يدركها الانسان وتم الحصول عليها من معالجة البيانات، إن مفهوم البيانات و المعلومات يشبه إلى حد كبير لغز الصورة ، فأجزاء الصورة المبعثرة و التي لا تعطي أي معنى عند مشاهدتها تشبه البيانات ، أما الصورة النهائية بعد اكتمالها تشبه المعلومات ، و التي نحصل عليها إلا بعد مرورها بالمعالجة الذهنية و الحركية من قبلنا، وفي مقالنا هذا سنتعرف على الاجابة الصحيحة للسؤال السابق.

معان يدركها الانسان وتم الحصول عليها من معالجة البيانات؟ المعلومات

الفرق بين البيانات والمعلومات

عندما نقوم بالعمل على إعداد البحوث لا بد من وجود البيانات والبحث عنها للحصول على المعلومات اللازمة لإعداد البحوث، ولكن الباحثون يخطؤون أحياناً في استخدام البيانات والمعلومات كمعنى واحد، ولكن البيانات والمعلومات من الكلمات المترادفة، ومعنى الكلمتين مختلف تماماً، فسوف نتعرف الان على الفرق بين البيانات والمعلومات.

  • البيانات:  هي عبارة عن مجموعة الحقائق والقياسات والمشاهدات التي تكون على شكل أرقام وحروف ورموز وأشكال خاصة، حيث انها تختص بفكرة وموضوع معين، والبيانات ليس لها معنى، وبذلك يتم تجميعها حتى يتم استخدامها.
  • المعلومات: هي نتاج معالجة البيانات، فالمعلومات هي عبارة عن البيانات التي تم معالجتها بتصنيفها وتنظيمها وتحليلها، بالتالي أصبح لها معنى لتحقق هدف معين حيث انها تستعمل لغرض معين حتى يتم توفر ما يسمى المعرفة، اما لغوياً المعلومات كلمة مشتقّة من كلمة العلم، بمعنى المادة الغنية بالكثير من المعاني، وهي تعني أيضاً ما يتمّ إيصاله أو تلقّيه.

مصادر البيانات والمعلومات

ان المعلومات والبيانات يأتيان من خلال مصدرين اساسين هما كالآتي:

  •  البيئة الداخلية:  وهي عبارة عن بيانات الاقسام والعاملين مثل اوامر الشراء والشيكات الواردة والصادرة وعدد الافراد والعاملين .
    البيئة الخارجية:  تأتي من الموردين والزبائن والقوانين الحكومية والدولة والمستهلكين .

    ان هذه البيانات يجب ان تعالج لإنتاج المعلومات , اما المعلومات تذهب مباشرة الى متخذ القرار للاستفادة منها

الاختلافات بين البيانات والمعلومات

كما تعرفنا في الفقرة السابقة عن تعريف البيانات والمعلومات، يمكننا في هذه الفقرة التعرف على الاختلافات ما بينهم بشكل كامل وهي كالآتي:

  • البيانات هي المدخلات وهي كالمادة الخام عند الحصول عليها، لكن المعلومات هي المخرجات، وهي كالمادة المصنعة، تمّ تصنيعها بعد الحصول على مواد الخام ومعالجتها، أي ان البيانات هي التي تدخل إلى النظام في البداية، ثم بعد ذلك يتمّ معالجتها حتى يتم اخراجها على شكل معلومات واضحة ومفيدة لها معنى ومن خلالها يتم اتخاذ القرارات.
  •  البيانات تكون على هيئة أرقام وأشكال بيانيّة ورموز وأحرف وصور ونصوص، لكن المعلومات تكون على شكل صور توضيحية، أو نصوص وعبارات لها معنى.
  • ان  البيانات والمعلومات يكملان بعضهما ، فمن دون البيانات لا يمكن تشكيل  المعلومات، لان المعلومة لا تأتي من فراغ، انما تأتي من بيانات تم بذل الجهد عليها لتوفيرها، ومن ثمّ يُبذل جهد آخر لمعالجتها، وتحقيق معلومة تصنع منها قرارات.
  • ان  التقارير الإدارية تعتمد عند إرسالها على معلومات تم الحصول عليها من بيانات، فمثلا الذي يدخل في التقارير هي معلومات حقيقيّة وصحيحة وليس بيانات غير معالجة بعد.

ختاما لمقالنا قمنا بالإجابة على السؤال  معان يدركها الانسان وتم الحصول عليها من معالجة البيانات، وتعرفنا على مفهوم البيانات والمعلومات والفرق بينهم.

السابق
هل يمكن عزل الالوان بخامه اخرى غير الاستيكر
التالي
نجح الملك عبد العزيز في استرداد الرياض عام كم