web tracker


متى كانت اول طبعة للقران الكريم

بواسطة: - آخر تحديث:


متى كانت اول طبعة للقران الكريم، طباعة القرآن الكريم جاءت في العصر الحديث اليوم بعد التطور بالمجالات التكنولوجيّة التي ساهمت بشكل كبير على امكانيّة توفير آلاف من النسخ الكبيرة لطباعتها وهذا ما ساهمت به الكثير من الدول في الوقت الحالي، وهذا من أجل الحفاظ على القرآن الكريم حاضرًا ما بين الأجيال القادمة، أما في الوقت السابق بزمن الصحابة رضوان الله عليهم كان أكثرهم حفظة ولكن استشهد الكثير منهم في المعارك والغزوات التي كانوا يقودونها ضدّ الكفار والمُشركين في ذلك الوقت، وحرص الصحابة على كتابة القرآن وجمعه خوفًا عليه من الضياع وعلموا على تجميعه وكتابته، وأما في وقتنا الحالي تم العمل على طباعته بشكل ورقي ومُوزع على المساجد ودور العبادة، وسنوضح لكم أين كانت أول طبعة للقرآن الكريم.

أول طبعة للقرآن الكريم

حملت أول طبعة للقرآن الكريم فيها الفرحة والبهجة للمُسليمن خصوصًا أنها تخصصت في حفظ آيات القرآن من الضياع والنسيان الكبير الذي من المُمكن أن يتعرض له الناس، ولكن تم العمل على توثيق القرآن الكريم من خلال طباعته وفق العديد من النسخ التي تم تدقيقها بشكل كبير، خوفًا من التزوير أو الإضافات التي يُمكن أن يقوم بها الكفار أو من لا يخافون الله تعالى، وسنقدم لكم حلّ السؤال الذي يتم البحث عنه بشكل كبير، من أجل التعرف على أول طبعة للقرآن الكريم في أي عام وأين بلاد تمت.

متى كانت اول طبعة للقران الكريم

تُولي الكثير من الدول الاسلاميّة الاهميّة الكبيرة من أجل الاستمرار في طباعة القرآن الكريم بشكل عام وهذا ما يُساهم في الحفاظ عليه من الضياع أو التعديلات التي تتم، ولاشك بأن أول طبعة للقرآن لم تكن في أي من الدول العربية ولا الاسلاميّة بل تمت في روسيا الاتحادية، ولكن تمت هذه المرحلة بشكل دقيق واشراف من كبار وعلماء الأمة الاسلاميّة.

  • أول طبعة للقرآن الكريم تمت في عام 1787م في مدينة سانت بتروسبيرغ بروسيا.

قدمنا لكم في نهاية هذا المقال حلّ السؤال الذي يتم البحث عنه بشكل كبير على العديد من الصفحات الإجتماعيّة وهو في أي عام تم طباعة القرآن الكريم في أي مدينة بالعالم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


error: Content is protected !!