مبادرة تحدي القراءة العربي - موسوعة نت


مبادرة تحدي القراءة العربي

بواسطة: - آخر تحديث:
مبادرة تحدي القراءة العربي


مبادرة تحدي القراءة العربي، تحدي القراءة العربي هو مبادرة لمحو الأمية، تم إطلاقها في عام 2015 وهي مبادرات محمد بن راشد العالمية، وهي مؤسسة خيرية مقرها دبي في الإمارات العربية المتحدة، بحيث ذلك يهدف إلى ترسيخ ثقافة القراءة بين الشباب الناطقين باللغة العربية في جميع أنحاء العالم بالإضافة إلى إبراز أهمية المعرفة في تشكيل مستقبلهم وكذلك مستقبل مجتمعاتهم ودولهم، وقد تم تقديم التحدي كرد على دراسة ذكرت أن الأطفال العرب يقرأون 6 دقائق فقط في السنة.

إطلاق تحدي القراءة العربية

أطلق التحدي محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي عام 2015 بهدف تشجيع الأطفال في الوطن العربي على قراءة 50 مليون كتاب عبر سلسلة من الجوائز والحوافز للأطفال والكليات والمؤسسات التعليمية، حيث بلغ مجموع الجوائز والمنح المقدمة 3 ملايين دولار، كما وكان القصد منه معالجة انخفاض مستويات القراء في اللغة العربية.

مع نقل وسائل الإعلام لتقارير مثل تقرير مؤسسة الفكر العربي التقرير العربي للتنمية الثقافية، والذي يؤكد أن متوسط ​​وقت القراءة للطفل العربي هو ست دقائق في السنة مقارنة بـ 12000 دقيقة في الغرب ودراسة أجراها المجلس الأعلى للثقافة في مصر والتي وجدت أن معدل القراءة للفرد العربي هو ربع صفحة في السنة مقارنة بـ 11 كتابًا في الولايات المتحدة وسبعة كتب في المملكة المتحدة.

على ماذا يركز تحدي القراءة العربية

يركز التحدي على الطلاب من الصف الأول إلى الصف الثاني عشر من المدارس في جميع أنحاء العالم العربي، حيث تقام المسابقة سنويًا من سبتمبر إلى مارس، ومن أجل المشاركة في التحدي يتم تشجيع الأطفال على قراءة الكتب وتلخيصها في سلسلة من خمسة “جوازات سفر” ملونة، مع قيام معلميهم بفحص الملخصات، ويحتوي كل جواز سفر على عشر صفحات، وبالتالي يقرأ الأطفال خمسين كتابًا على مدار العام الدراسي، ومن ثم يمرون بعدد من مراحل التأهيل على مستوى المدرسة والمقاطعة والمستوى الوطني والإقليمي.

مبادرة تحدي القراءة العربي

يحصل الطالب الفائز على منحة قدرها 100000 دولار بالإضافة إلى منحة نقدية قدرها 50000 دولار لعائلة الطالب، كمال وتحصل المدرسة التي تقدم أفضل مبادرات القراءة على تمويل بقيمة مليون دولار أمريكي بينما تم تقديم 300000 دولار أمريكي لعضو هيئة التدريس الذي كان لديه أكبر التزام بالقراءة، ويتم منح رصيد الأموال الممنوحة عن طريق التحدي للطلاب والمدارس المشاركة، والمقر الرئيسي للتحدي هو مدرسة البحث العلمي ومقرها دبي، ومديرها نجلاء الشامسي أمينها العام.

مبادرة تحدي القراءة العربي

مبادرة تحدي القراءة العربي

استمر تحدي القراءة العربي لعام 2016 من سبتمبر 2015 حتى مارس 2016 وفاز به الطالب الجزائري محمد فرح البالغ من العمر سبع سنوات، حيث فازت مدرسة طليح الأمل الثانوية في فلسطين بجائزة التمويل البالغة مليون دولار، إجمالاً شارك 3.59 مليون طالب من 30 ألف مدرسة في 21 دولة، أي أكثر من ثلاثة أضعاف الهدف وهو مليون طالب، كما وسافر 18 من المتأهلين للتصفيات النهائية إلى دبي للنهائيات، مع مشاركة الخمسة الأوائل في الحفل النهائي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *