منوعات

ما هو يوم القر ولماذا سمي بذلك

ما هو يوم القر ولماذا سمي بذلك

ما هو يوم القر ولماذا سمي بذلك، شهر ذي الحجة من الأشهر المباركة عند المسلمين، وهو الشهر الذي يبدأ فيه المسلمين بالتوجه إلى بيت الله الحرام لأداء مناسك الحج وشعائره، كما أن الأيام العشر الأوائل هي أفضل وأعظم الأيام في السنة، فهي أيام يتضاعف فيها الأجر والثواب عند الله تعالى، وهي الأيام التي أقسم الله تعالى بها في كتابه العزيز، ولا يكون قسم الله إلا لشيء عظيم، ويحمل شهر ذي الحجة، يوم القر، فما هو يوم القر ولماذا سمي بذلك سوف نوضح هذا من خلال السطور التالية.

ما هو يوم القر

شهر ذي الحجة، هو من الأشهر المبارك، والذي يضم أيام فضيلة ومباركة، ومنا ما يسمى بيوم القر، يوم القر هو اليوم الأول من أيام التشريق والذي يوافق اليوم الحادي عشر من شهر ذي الحجة، والذي يلي يوم النحر، ولقد ثبت عن الرسول صلّ الله عليه وسلم حديث بفضل هذا اليوم، قوله(إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ تبارَكَ وتعالَى يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ”، ، كما يعتبر هذا اليوم من الأيّام الثلاثة التي يستجاب فيها دعاء المسلم، وهي: يوم القر، واليومين الثاني عشر والثالث عشر من ذو الحجّة.

لماذا سُمي يوم القر بهذا الاسم

وسُمِّي بذلك؛ لأنّ الحُجّاح يقرّون ويستقرّون فيه بمِنى بعد يوم النَّحر، فيستريحون من الأعمال التي أدَّوها؛ من طواف الإفاضة، والنَّحر، والرَّمي، فيستقرّ الحُجّاج بمِنى في اليوم الحادي عشر من ذي الحِجّة، وهو من الأيّام التي لها منزلة وفضل ومكانة عظيمة، فقد ورد أنه كان أبو موسى الأشعري رضي الله عنه يذكر به الناس في خطبته الملقاة يوم النحر، فكان يقول: «بعد يوم النحر ثلاثةُ أيام، الّتي ذكَرَ الله الأيامَ المعدودات لا يُردّ فيهن الدعاء، فارفعوا رغبتكـم إلى الله عزّ وجل».

حكم صيام يوم القر

يحرم صيام اليوم الحادي عشر ممن ذي الحجة والذي يعرف باسم يوم القر، كحرمة الصيام يوم النحر وأيام التشريق جميعها، إلا لمن لم يجد الهدي وذلك في المذهب المالكي والحنابلة، استناداً لما أخرجه الإمام البخاري في صحيحه عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها وابن عمر رضي الله عنهما:” (لَمْ يُرَخَّصْ في أيَّامِ التَّشْرِيقِ أنْ يُصَمْنَ، إلَّا لِمَن لَمْ يَجِدِ الهَدْيَ)، أما في المذهب الشافعي والحنفي فحرموا الضيام على من لم يجد الهدي.

حكم ذبح الأضاحي في يوم القر

يوم القر هو اليوم الذي يلي يوم النحر وهو ثاني أيام عيد الأضحى المبارك، حيث أجاز ذبح الأضاحي في يوم النحر وأيام التشريق بعده، في المذهب الحنفي والمالكي والحنابلة، تذبح الأضاحي في اليوم العاشر والحادي عشر والثاني عشر من ذي الحجة، ويمتد وقت الأضحية عند الشافعية إلى آخر أيام التشريق.

إلى هنا، نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، والذي تعرفنا من خلاله على ما هو يوم القر وهو اليوم الحادي عشر من شهر ذي الحجة، كما تعرفنا لماذا سمي يوم القر بذلك.

السابق
كم عدد الأنبياء والرسل الوارد ذكرهم في القرآن
التالي
كلمات اغنية عفاريت الاسفلت ويجز

اترك تعليقاً