المنهاج السعودي

ما هو اساس قبول الاعمال

ما هو اساس قبول الاعمال

ما هو اساس قبول الاعمال، ان الله سبحانه وتعالى أنزل الإسلام على سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام لهداية البشر وإخراجهم من الظلمات إلى النور ومن طريق الظلم ومن الكفر والجهل إلى طريق العلم والعدل والمساواة، حيث كرم الله سبحانه وتعالى المسلمين بالقرآن الكريم وهو كلام الله عز وجل المنزل على سيدنا محمد بن عبدالله عليه السلام عن طريق الوحي جبريل عليه السلام، حيث يعتبر الاسلام من اعظم النعم التى أنعم الله سبحانه وتعالى بها على البشرية فالحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها من نعمة.

ما هي الأعمال الصالحة

ان الحديث عن اجابة وحل سؤال ما هو اساس قبول الاعمال، كان لابد من الحديث عن تعريف الأعمال الصالحة فهي التي تكون موافقة للشرع ويكون صاحب هذه الأعمال مخلص لله سبحانه وتعالى ويوجد لديه التصديق القلبي والاطمئنان بوجود الله عز وجل، حيث عرف ابن تيمية العبادة على أنها اسم جامع لكل ما يحبه الله سبحانه وتعالى ويرضاه من الاقوال والافعال الظاهر منها والباطنة وهي متنوعة وكثيرة.

ضوابط العمل الصالح

إن عبادة الله سبحانه وتعالى والتوجه الى والخوف والرجاء منه يحتاج إلى ما يضبط سلوك المؤمن ويزن افعال حتى لا يحد عن طريق الإيمان ولا يخطئ، لذلك يوجد هناك العديد من الشروط والضوابط للعمل الصالح المستخرجة من نصوص السنة النبوية الشريفة والقرآن الكريم وان بدون هذه الضوابط يكون هناك خلل او نقصان في العمل وان اهم من شروط وضوابط العمل الصالح كما يلي:

  • الاخلاص لله عزوجل.
  • اتباع الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
  • أن تتوفر النية والتصديق القلبي عند القيام بالأعمال الصالحة.

علامات قبول العمل

إن الأعمال الصالحة تشمل العديد من العبادات والطاعات التي يجب على كل مسلم القيام بها والدوام عليها  و الالتزام بكل أركان الإسلام الخمسة وهي شهادة أن لا اله الا الله وان محمد عبد الله ورسوله، إقامة الصلاة حيث تعتبر الصلاة عمود الدين وأول ما يحاسب عليه المسلم يقوم القيامة، أتاه الزكاة حيث تعتبر الزكاة واحد من أهم صور التعاون والتكافل الاجتماعي في المجتمع المسلم والتي تبرز صورة من صور الإحسان للفقراء، الصوم وهو صوم شهر رمضان المبارك المفروض على كافة المسلمين، الحج وتكون لمن استطاع اليه سبيلا.

أساس قبول الأعمال

يجب أن تكون الأعمال الصالحة مبنية على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، والالتزام بأركان الإيمان الستة وهي الإيمان بالله سبحانه وتعالى الواحد الأحد وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهوعلى كل شئ قدير، بالاضافة الى الايمان بالملائكة، والإيمان بالأنبياء والرسل الذين اختارهم الله سبحانه وتعالى ليكونوا أنبياء الله عزوجل في الارض، الإيمان بالكتب السماوية التى انزلها الله على الأنبياء السابقين، الإيمان باليوم الآخر يوم القيامة والحساب، الإيمان بقضاء الله وقدرة الخير منه أو الشر.

حل سؤال ما هو أساس قبول الأعمال (أن يكون خالصا لله).

بنهاية المقال هناك عدد من الشروط التي يجب أن يتبعها المسلم حتى يجعل العمل الذي يقوم بها المسلم مقبولا ويؤجر عليه ومنها النية في اتباع سنة النبي محمد عليه السلام واتباع منهج القرآن الكريم.

 

السابق
ما الخاصية التي تفسر طفو إبرة فوق سطح الماء 1 نقطة
التالي
الشبكة التي تربط مدارس مدينة الرياض