تعليم

ما فن الرد المهذب على الكلام الجارح

ما فن الرد المهذب على الكلام الجارح، حياتنا اليومية مليئة بالمواقف، ولأننا في عصر تكثر فيه الأحداث والمواقف بحكم مدى احتكاك الناس ببعضها البعض، سواء بالواقع او على مواقع التواصل الاجتماعي، كل موقف يثير الكلام، فماذا ع الكلام الجارح وماذا عن كيفية الرد عليه بطريقة مهذبة وسرعه بديهة وحسن تصرف ولباقة، بحيث لا تقلل من قيمة الشخص الذي تم توجيه الكلام الجارح إليه، وهنا يحتاج الشخص خصيصاً الذي لم يعتاد على إهانة الآخرين له، بعض الوقت للتفكير بأنسب رد لأنه غير مُدرب على هذه المواقف المفاجأة ولك يواجهّا من قبل.

ما فن الرد المهذب على الكلام الجارح

هناك عدة نصائح قدمها خبراء من تخصص التنمية البشرية لكيفية التعامل مع المواقف المحرجة ليتعلم من ها الشخص القدرة على الرد بكلمات تناسب تلك المواقف، ومنها:

  • الوقت: الشخص الذي توجه إليه كلام عليه أن يأخذ وقت ليحاول الحصول على راحة لدقيقة مثلاً للتفكير في رد مناسب للكلمات الجارحة، ثم يعيد الكلام.
  • نشاط مختلف: أن يقوم الشخص بعمل أي شيء، أن يشرب الماء مثلاً من التصرفات التي تأخذ وقت قصير تجعلك تتمكن من اختيار الرد المناسب.
  • تكرار السؤال للشخص: هذا أسلوب يمّكنك من النقاش معه وهز ثقته بنفسه وإحراجه بلباقة.
  • مساعدة الأصدقاء: يمكنك الاعتماد على الأصدقاء والتوجه إليهم وطلب المساعدة منهم في رأيهم في الرد وإن كانوا قد واجهوا مواقف مشابهة.
  • المرح وتحويل مسار الحوار: يمكنك أن تتجاوز الكلام الجارح بأن تعمل على تحويل الموقف لموقف فكاهي ومرح للخروج من المأزق.
  • الرد بهدوء: يمكنك الرد بلباقة على الإهانة التي توجهت إليك، دون خطأ بكلام عام لا يحتوي على كلمات جارحة أو خارجة وهذا لن يقلل منك بل يعزز قيمتك وثقتك بنفسك.

ما أفضل طريقة للرد على المواقف المحرجة

  • تجاهل الشخص: أفضل الطرق للرد على الكلام المهين هي أن تتجاهل الذي وجّه لك الكلام، حيث يتم تجاهل الشخص الذي تفوه بالكلام الجارح، ولا تمنحه أي اهتمام، لا يقوم أي شخص بتوجيه كلام جارح إليك إلا أنه نابع من مشاعر كراهية وحقد وغيرة وهكذا مشاعر لا تستحق الرد إلا بالتجاهل.
  • المواجهة المباشرة: يمكنك أن تختار أن تواجه الشخص الذي أهانك بشكل مباشر ولا تتجاهله، لكن هنا عليك ضبط نفسك، وعدم التسرع واختيار مفردات جيدة والحذر من تشابك بالأيدي، تكون المواجهة  فقط بالنقاش الهادئ، وباستخدام كلمات مهذبة غير مؤذية.
  • تجنب الشخص: تجنبه أي عدم تواجدكم في نفس المكان حتى لا يجبركم على الاحتكاك، أو حمل شاعر سلبية متبادلة، و بالتأكيد يختلف الأمر عن التجاهل، حيث يمكن تجاهل أي شخص يتواجد معك في نفس المكان، لكن التجنب هو الابتعاد عن التواجد في نفس الأماكن التي يتواجد فيها الطرف الذي تريد تجنبه، وهذا يمكن أن يشعره بخطئه وتعاقبه نفسياً.
  • الرد بهدوء: إذا كنت مصمم على الرد، يمكنك أن تستخدم أسلوب الرد الهادئ لأنه يشبه الاستفزاز، ويكون الرد مصحوب بابتسامة باردة وتحركات بطيئة ، تؤكد للشخص المقابل أنك لم تغضب ولم تتأثر بالكلام الجارح، وهذا الأسلوب يتسبب في استفزاز الشخص، وبذلك يعلم أنه لن يستطيع استفزازك، ولن يكرر هذا الكلام مرة أخرى معك.
  • إثبات الذات: وسيلة عملية ولكنها تحتاج لوقت، فيها يقوم الشخص بالقيام بالمزيد من التصرفات التي يثبت بها ، أنه يمتلك الكثير من الصفات الحسنة التي لا تسمح له التفاعل والرد على الكلام السيئ الذي قيل عنه، يمكنه أن يجتهد في عمله، ويعمل على تحقيق الكثير من الإنجازات والنجاحات، هكذا يثبت للجميع أن ما سمعوه ليس له علاقة من الصحة بأدلة عملية ملموسة.
  • الرد بالخير: الطريقة هذه بحاجة للصبر، ولكنها تدل على الخلق الرفيع، تحث عليها جميع الأديان السماوية الرد على الإساءة بالكلمة الطبية والتصرفات الحسنة، هكذا يمكنك أن تحرج من قام بهذه الأفعال وتجعله يخجل من نفسه ويتوقف عن القيام بها ويعتذر ولا يكررها.
السابق
تبدأ البرمائيات حياتها على شكل
التالي
تساعد الحيوانات والرياح النبات على التكاثر من خلال عملية