اسلاميات

ما الاثار المترتبة على قتل النفس بغير حق

ما الاثار المترتبة على قتل النفس بغير حق، يعتبر هو عملية انهاء حياة الكائن الحي ويوجد نوعين من القتل وهما القتل الخطأ والقتل العمد، ويمكن القتل بواسطة عدة أدوات مختلفة، والقتل هو فعل لا يقتضي بالضرورة الى وجود ويمكن أن تقع عملية القتل بالخطأ، والقتل العمد يكون بنية مقصودة، وسوف نتعرف في هذا المقال على إجابة سؤال ما الاثار المترتبة على قتل النفس بغير حق.

ما هي أنواع القتل

يوجد للقتل عدّة أنواع مختلفة وهي كما يلي:

  • القتل العمد.
  • القتل شبه العمد.
  • القتل الخطأ.

ما هو القتل العمد

هو القتل الذي يقصد فيه المكلف بقتل انسان معصوم الدم بما يعلب على الظن أنه يقتل به وبذلك فلجريمة القتل عدة اركان وهي كما يلي:

  • يجب أن يكون القاتل بالغ عاقل وقاصد للقتل، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:) رفع القلم عن ثلاث: عن المجنون حتى يفيق، وعن النائم حتى يستيقظ وعن الصبي حتى يحتلم (رواه أحمد، وأبو داود، والترمذي.
  • أن يكون المقتول آدمي ومعصوماً من الدم: أي بمعنى أن يكون دمه غير مباح.
  • أن تكون أداة القتل من الأدوات التي تستعمل في القتل غالباً.

ما هو القتل شبه العمد

هو القتل الذي يقصد في المكلف قتل انسان بما لا يقتل فيه عادةً، مثل: ضربه بعصا خفيفة او سوط او غير ذلك فيؤدي الى موته، وسمي هذا النوع من القتل بهذا الاسم لأن القتل فيه يكون متردداً بين العمد والخطأ، فيكون الضرب فيه مقصود والقتل غير مقصود، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (العمد قود اليد، والخطأ عقل لا قود فيه، ومن قتل في عمية بحجر أو عصا أو سوط، فهو دية مغلظة في أسنان الإبل).

ما هو القتل الخطأ

هو القتل الذي يحدث بدون قصد، ويفعل المكلف فيه ما يباح مثل رمي الصيد وقصد غرض او انسان معصوم الدم فيقتله، ويلحق به القتل العمد الصادر عن غير المكلف مثل المجنون والصبي.

ما الاثار المترتبة على قتل النفس بغير حق

يوجد عدّة آثار مترتبة على القتل بغير حق وهي كما يلي:

  • الآثار المترتبة على القتل الخطأ:

يوجب القتل الخطأ امرين أولهما: الدية المخففة على العاقلة مؤجلة في ثلاث سنين، وثانيهما: الكفارة وهي ان يقوم القاتل بعتق رقبة مؤمنة خالية من العيوب سليمة مخلة بالعمل والكسب، واذا لم يجد صام شهرين متتابعين. قال تعالى: (وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمنا إلا خطأ ومن قتل مؤمنا خطأ فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا فإن كان من قوم عدولكم وهو مؤمن فتحرير رقبة مؤمنة وإن كان من قوم بينكم وبينهم ميثاق فدية مسلمة إلى أهله وتحرير رقبة مؤمنة فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما).

وإذا قتل الجماعة رجلاً بالخطأ.
قال جمهور العلماء: أن على كل واحدٍ منهم كفارة.
وقال جماعة أخرى منهم: عليهم جميعهم كفارة واحدة.
والحكمة في الكفارة كما قال القرطبي: واختلفوا في معناها فقيل: أوجبت تمحيصا وطهورا لذنب القاتل.

  • الآثار المترتبة على القتل شبه العمد:

الأثم: وذلك لأنه قد قتل نفساً، قد حرّم الله قتلها بغير حق.

الدية المغلظة على العاقلة.

 

  • الآثار المترتبة على القتل العمد:

وهي أربعة أمور:

الاثم والحرمان من الوصية والميراث والكفارة، والقود أو العفو.

وفي الختام نكون قد وصلنا الى نهاية المقال وقد تعرفنا على إجابة سؤال ما الآثار المترتبة على قتل النفس بغير حق، بالإضافة الى الكثير من المعلومات المتعلقة بموضوع القتل بجميع انواعه.

السابق
من هي الفنانة امل عباس السيرة الذاتية
التالي
من هو الحيوان الذي يتحمل العطش أكثر من الجمل؟