رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، ساعات وينتهي شهر رمضان الكريم، هذا الشهر الذي فيه الخير والبركة، وقد لامسنا فضل الله في هذه الأيام وقد رزقنا الله العبادة والصلاة والصيام والقيام، وأعطانا قوة العبادة، وهذه مكرمة من الله عز وجل أفاض بها على المؤمنين وحرم لذتها من الذين أعرضوا عن دين الله، وفي هذا المقال سوف نتحدث عن الساعات الأخيرة والأيام التي كانت الرسول عليه الصلاة والسلام يودع بها شهر رمضان الفضيل، لذلك سوف نتعرف على الكيفية التي كان فيها الرسول يودع شهر رمضان الكريم.

كيف كان النبي يودع رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، لقد ورد حديث انتشر مؤخرا وهو حديث موضوع لَا صِحَّةَ لَهُ، وَلَا تَجُوزُ رِوَايَتُهُ إِلَّا لِبَيَانِ وَضْعِهِ ذكر الحديث عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الْأَنْصَارِيِّ قَالَ: دَخَلْتُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ ( صلَّى الله عليه و آله و سلم فِي آخِرِ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ، فَلَمَّا بَصُرَ بِي قَالَ لِي” يَا جَابِرُ، هَذَا آخِرُ جُمُعَةٍ مِنْ شَهْرِ رَمَضَانَ فَوَدِّعْهُ وَقُلِ: ” اللَّهُمَّ لَا تَجْعَلْهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنْ صِيَامِنَا إِيَّاهُ، فَإِنْ جَعَلْتَهُ فَاجْعَلْنِي‏ مَرْحُوماً وَ لَا تَجْعَلْنِي مَحْرُوماً ” فَإِنَّهُ مَنْ قَالَ ذَلِكَ ظَفِرَ بِإِحْدَى الْحُسْنَيَيْنِ إِمَّا بِبُلُوغِ شَهْرِ رَمَضَانَ، وَ إِمَّا بِغُفْرَانِ اللَّهِ وَ رَحْمَتِهِ”.

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان
كيف كان يودع الرسول شهر رمضان

دعاء وداع رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، على المؤمن الصالح أن يدعو الله وان يستثمر كل دقيقة في الدعوة إلى الله سواء في أوقات الليل أو في أوقات النهار، وعلى المؤمن أن يكون قريبا من الله من أجل أن يعمل بجهد من أجل الوصول إلى المستوى المطلوب من الأجر والثواب العظيم.

  • “اللَّهُمَّ لَا تَجْعَلْهُ آخِرَ الْعَهْدِ مِنْ صِيَامِنَا إيَّاه، فَإِن جَعَلَتْه فَاجْعَلْنِي مرحوماً وَلَا تَجْعَلْنِي محروماً”
  • دعاء نِهَايَةٌ رَمَضَان اللـهم تَقْبَلُه مِنَّا بِأَحْسَن قبولك وتجاوزك وَعَفْوُك وصفحك وَغُفْرَانَك وَحَقِيقَة رِضْوَانِك حَتَّى تظفرنا فِيهِ بِكُلِّ خَيْرٍ مَطْلُوبٍ وَجَزِيل عَطَاء مَوْهُوبٌ وتوقينا فِيهِ مِنْ كُلِّ مَرْهُوب أَوْ بَلَاءٍ مَجْلُوب أَوْ ذَنْبٌ مكسوب، اللـهم إِنِّى أَسْأَلُك بِعَظِيم مَا سَأَلَك بِهِ أَحَدٌ مِنْ خَلْقِكَ مِنْ كَرِيمٍ أَسْمَائِك وَجَمِيل ثَنَائِك وَخَاصَّةٌ دُعَائِك أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَإِن تُجْعَل شَهْرِنَا هَذَا أَعْظَمُ شَهْرِ رَمَضَانَ مَرَّ عَلَيْنَا مُنْذ انزلتنا إلَى الدُّنْيَا، بَرَكَة فِى عِصْمَة دِينِي وَخَلَاص نَفْسِي وَقَضَاء حَوَائِجِي وتشفعني فِى مسائلي وَتَمَامُ النِّعْمَةِ عَلَى وَصَرَف السُّوء عَنِّي وَلِبَاس الْعَافِيَة لِي فِيهِ.
  • اللـهم إنَّك قُلْت فِي كِتَابِكَ الْمَنْزِل (شهر رَمَضَانَ الَّذِي أَنْزَلَ فِيهِ القرآن) وَهَذَا شَهْرِ رَمَضَانَ وَقَدْ تَصَرَّم فَأَسْأَلُك بِوَجْهِك الْكَرِيم وكلماتك التَّامَّة إنْ كَانَ بَقِيَ عَلِيّ ذَنْبٌ لَمْ تَغْفِرُه لِي أَوْ تُرِيدُ أَنْ تُعَذِّبَنِي عَلَيْهِ أَوْ تُقَايِسْنِي بِهِ إنْ يَطَّلِعَ فَجْر هَذِهِ اللَّيْلَةِ أَوْ يتصرم هَذَا الشَّهْرِ إلَّا وَقَدْ غَفَرْته لِي يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.

دعاء نهاية رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، يجب على المؤمن الصالح أن يعمل بجهد كبير حتى ينال رضا الله خاصة في هذه الأوقات الفضيلة فالساعة ما زالت تدور وشهر رمضان مازال قائما فكل دقيقة هي خير وعلى المؤمن أن يستثمر هذه الأوقات بالخير الكبير حتى ينال رضا الله ويحقق الغاية من وجوده في هذه الحياة.

  • اللـهم لَكَ الْحَمْدُ بمحامدك كُلُّهَا أَوَّلِهَا وَآخِرِهَا مَا قُلْت لِنَفْسِك مِنْهَا وَمَا قَالَ الْخَلَائِق الْحَامِدُون الْمُجْتَهِدُون الْمَعْدُودُون الموفرون ذَكَرَك وَالشُّكْر لَك الَّذِين اعنتهم عَلَى أَدَاءِ حَقَّك مِنْ أَصْنَافِ خَلْقِكَ مِنْ الْمَلَائِكَةِ الْمُقَرَّبِينَ وَالنَّبِيِّينَ وَالْمُرْسَلِينَ.
  • واصناف الناطقين والمسبحين لَك مِنْ جَمِيعِ الْعَالَمِينَ، عَلَى أَنَّك بلغتنا شَهْرِ رَمَضَانَ وَعَلَيْنَا مِنْ نِعَمِكَ وَعِنْدَنَا مِنْ قَسَمِكَ وَإِحْسَانك وَتَظَاهَر امْتِنَانِك فَبِذَلِك لَك مُنْتَهَى الْحَمْد الخَالِدُ الدَّائِمُ الرَّاكِد الْمُخَلَّد السَّرْمَد الَّذِي لَا يَنْفَدُ طُولِ الْأَبَدْ جَلَّ ثَنَاؤُك اعنتنا عَلَيْهِ حَتَّى قَضَيْت عَنَّا صِيَامِهِ وَقِيَامِهِ مِنْ صَلَاةِ وَمَا كَانَ مِنَّا فِيهِ مِنْ بُرٍّ أَوْ شُكْرٍ أَوْ ذَكَرَ،
  • اللـهم أَسْمَع دُعَائِي وَارْحَم تَضَرُّعِي وَتَذَلُّلِي لَك واستكانتي وتوكلي عَلَيْك وَأَنَا لَكَ مُسَلِّمٌ لَا أَرْجُو نَجاحا وَلَا مُعَافَاةٍ وَلَا تَشْرِيفًا وَلَا تَبْلِيغًا إِلَّا بِكَ وَمِنْك وامنن عَلِيّ جَلَّ ثَنَاؤُك وَتَقَدَّسَتْ أَسْمَائِك بتبليغي شَهْرِ رَمَضَانَ وَأَنَا مُعَافًى مِنْ كُلِّ مَكْرُوهٍ ومحذور مِنْ جَمِيعِ الْبَوَائِق، الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَعَانَنَا عَلَى صِيَامِ هَذَا الشَّهْرِ وَقِيَامِه حَتَّى بَلَغَنِي أَخَّرَ لَيْلَةً مِنْهُ.
  • اللّـهُمَّ فَتَقَبَّلْهُ مِنّا بِاَحْسَنِ قَبُولِكَ وَتَجاوُزِكَ وَعَفْوِكَ وَصَفْحِكَ وَغُفْرانِكَ وَحَقيقَةِ رِضْوانِكَ حَتّى تُظَفِّرَنا فيهِ بِكُلِّ خَيْرٍ مَطْلُوبٍ وَجَزيلِ عَطاءٍ مَوْهُوبٍ وَتُوقِيَنا فيهِ مِنْ كُلِّ مَرْهُوبٍ اَوْ بَلاَءٍ مَجْلُوبٍ اَوْ ذَنْبٍ مَكْسُوبٍ.

دعاء عن نهاية رمضان

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، على المؤمن أن يدعو  الله بشكل مستمر، وأن يكون الدعاء نابعا من القلب، كون المؤمن الذي يحب الله ويحب الرسول يسعى من أجل الإمتثال لما أمر به الله ويعرض عما نهى عنه الله ورسوله، يكون ذلك بالعمل الصالح والابتعاد عن كل المنكرات التي تطبل إيمان المسلم.

  • اللـهم إِنِّى أَسْأَلُك بِعَظِيم مَا سَأَلَك بِهِ أَحَدٌ مِنْ خَلْقِكَ مِنْ كَرِيمٍ أَسْمَائِك وَجَمِيل ثَنَائِك وَخَاصَّةٌ دُعَائِك أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَإِن تُجْعَل شَهْرِنَا هَذَا أَعْظَمُ شَهْرِ رَمَضَانَ مَرَّ عَلَيْنَا مُنْذ انزلتنا إلَى الدُّنْيَا، بَرَكَة فِى عِصْمَة دِينِي وَخَلَاص نَفْسِي وَقَضَاء حَوَائِجِي وتشفعني فِى مسائلي وَتَمَامُ النِّعْمَةِ عَلَى وَصَرَف السُّوء عَنِّي وَلِبَاس الْعَافِيَة لِي فِيهِ.
  • اللهم إِنَّك سلمتنا رَمَضَان ؛ كَيْ تَغْفِرَ بِهَا ذُنُوبَنَا، وتُكفر بِه سَيِّئَاتِنَا، فَلَا تُخرجنا اللَّهُمَّ مَنْ هَذَا الشَّهْرِ الْمَيْمُون المُبارك إلَّا وَقَدْ كفّرت عَنَّا سَيِّئَاتِنَا، وبدّلت سيّئاتنا حَسَنَات، وَرَفَعَت قَدَّرْنَا وَقَدَر الصَّالِحِين جميعًا، وأسبغت عَلَيْنَا نِعَمِك الَّتِي لَا تُحصى وَلَا تُعد.
  • اللهم أَعَدَّه عَلَيْنَا وَعَلَى الْمُسْلِمِينَ أعوامًا عَدِيدَة وَأَعْتَق رِقَابِنَا ورقاب وَالِدَيْنَا وذرياتنا مِنْ النَّارِ.
  • اللهم ياحي ياقيوم وَسِعَت رَحْمَتِك كُلِّ شَيِّ ياذا الْجُود وَالْفَضْلُ وَالْكَرَمُ نَسْأَلُكَ أَنْ تَخَتُّم لَنَا شَهْرٌ رَمَضَانَ بِرِضْوَانِك وَالْعِتْقَ مِنْ نيرانك.

ادعية وداع رمضان مكتوبة

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، على المؤمن الصالح أن يعمل بجهد من أجل أن ينال رضا الله ويكون ذلك العمل بالصلاة والصيام والقيام وتلاوة القرآن الكريم حتى انتهاء شهر رمضان الكريم بشكل كامل فكل دقيقة هي دقيقة عبادة يجب على المؤمن استثمارها بالشكل الصحيح.

  • اللهم اخْتِمْ لَنَا شَهْرٌ رَمَضَانَ بِرِضْوَانِك، وَالنَّجَاةَ مِنْ نيرانك، اللَّه
  • اللهم تَقَبَّلْ مِنَّا بِضَاعَتَنَا المُزجاة وَتَصَدَّق إلَيْنَا بِعَفْوِك وكرمك وقبولك وَاجْعَلْنَا مِمَّن غَفَرْت لَهُمْ وَأَعْتَق لَنَا وَوَالِدِينَا وَجَمِيعِ الْمُسْلِمِينَ مِنْ النَّارِ.
  • اللهم أُجْبِر كَسَرْنَا عَلَى فِرَاقِ أَحَبّ الشُّهُور إِلَى قُلُوبِنَا وَأَعَدَّه عَلَيْنَا أعواماً عَدِيدَة وَأَزْمِنَة مَدِيدَة اللَّهُمَّ اخْتِمْ لَنَا شَهْرٌ رَمَضَانَ بِرِضْوَانِك وَالْعِتْقَ مِنْ نيرانك.
  • اللهم اخْتِمْ لَنَا شَهْرٌ رَمَضَانَ بِرِضْوَانِك وَالْعِتْقَ مِنْ نيرانك وَاجْعَلْه شاهداً لَنَا لَا عَلَيْنَا وَأَعَدَّه عَلَيْنَا أعواماً عَدِيدَة وَأَزْمِنَة مَدِيدَة.
  • اللهم اجْعَلْنَا مِمَّنْ شَمِلَتْهُم الرَّحْمَة وعمتهم الْمَغْفِرَة وحازوا بِعِتْق مِنْ النَّارِ.
  • اللهم لَا تَجْعَلْ رَمَضَان يَمْضِي إلَّا وَقَدْ أَعْطَيْت كُلَّ مِنَّا مُرَادُه و رُوِيَت قَلْبِه بِفَيْض كَرَمِك وحققت لَهُ مَا كَانَ يَظُنُّهُ مِنْ ضَعَّفَهُ مُسْتَحِيلًا.

كيف كان يودع الرسول شهر رمضان، هذه الأوقات من الأوقات المباركة التي أمرنا الله بالعمل بها، وعلى المؤمن أن يعمل بجهد من أجل أن يحقق ما أمر به الله ، وألا يكتفي بالقول واللغو في الحديث، بل عليه أن يعمل بجهد من أجل أن ينال رضا الله ويحقق الغاية من وجوده على هذه الحياة.

السابق
من هو اول شخص لبس السروال
التالي
طريقة التسجيل في حملة الراجحي للحج 1442

اترك تعليقاً