كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من - موسوعة نت


كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من

بواسطة: - آخر تحديث:
كل مسلم يدعو إلى الله بحسب ما عنده من


كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من، ان الله سبحانه وتعالى انزل الإسلام على سيدنا محمد عليه افضل الصلاة والسلام لهداية الناس وإخراجهم من طريق الظلم والضلال إلى طريق الحق والعدل ومن طريق الجهل والانانية الى طريق العلم والرحمة والتسامح، فالله عز وجل كرم الدين الاسلامى بالقرآن الكريم حيث يمكن تعريفه على أنه كلام الله المنزل على نبي الإسلام محمد عليه افضل الصلاة والتسليم عن طريق الوحي جبريل وجاء كدستور سماوي يتعلم منه البشر أصول دينهم وحلول لجميع المشاكل الاقتصادية والاجتماعية والوراثية ولجميع الامراض النفسية التى يمكن ان يعاني منها المجتمعات والافراد.

اهمية الدعوة الله

ان الحديث عن إجابة سؤال كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده من، جعلنا نتطرق إلى الحديث عن اهمية دعوة المسلمين الى الله، فمن المعروف ان الرسول عليه السلام بدأ بالدعوة الى دين الإسلام سرا خوفا من بطش قريش و القبائل العربية المشركة التى كانت تحارب كل من يقوم بالدعوة الى دين جديد غير دينهم فكانوا يعبدون الاصنام والالهة التى لا تغنى ولا تثمن من جوع من دون الله، فالدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهى عن المنكر طريق المؤمن الى الجنة بالاضافة الى انها تحقق الطمأنينة والسعادة والراحة للفرد والشعور بمرضاة الله سبحانه وتعالى، كما انها تحقق محبة الله للعبد فالله لو احب عبد يسرا له كافة أمور حياته ويوفقه ويرزقه من حيث لا يحتسب، فالدعوة إلى الله اساس من اسس انتشار الإسلام وواحد من أركان قيامه حيث قال الله بكتابه الحكيم في سورة يوسف (قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني وسبحان الله وما أنا من المشركين) ايه 108.

اجابة كل مسلم يدعو إلى الله بحسب ما عنده من

تعتبر الدعوة الى الله مسؤولية كل مسلم ومؤمن فلولاها لما قام الإسلام وقام الدين، حيث حققت الدعوة الى هداية الناس وتعليمهم امور دينهم وعبادة الله وحده لا شريك له بالاضافة الى تعلم أحكام الدين ومعرفة حدود الله سبحانه وتعالى كما تعمل على بناء مجتمع متماسك قوي يقوم على الأخلاق والمحبة والتعاون في إقامة شرع الله في الأرض، حيث قال الله سبحانه وتعالى في سورة آل عمران (ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر و أولئك هم المفلحون).

  • حل سؤال كل مسلم يدعو الى الله بحسب ما عنده(علم وبصيرة).

بنهاية المقال تعتبر الدعوة الى الله سبحانه مسؤولية الأنبياء والرسل والصحابة والتابعين واتباع التابعين ومسؤولية تقع على كل فرد مسلم ويجب على المسلمين الحفاظ على الدين والعمل على نشره في كل مكان وزمان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *