الشخصيات

ما هي قصة ماهينور المصري

ما هي قصة ماهينور المصري، ماهينور المصري الفتاة المصرية التي برز اسمها بشكل كبير عبر وسائل الإعلام المصري ومختلف مواقع التواصل الاجتماعي، على الرغم أنها فاقدة للبصر عينها اليمنى إلا أنها بقيت من أولئك القلائل الذين أبصروا نور الحرية، وعرفوا أن ثمة طريقاً طويلاً وصعباً، لكن في نهايته انقشاع لغمة الظلم والاستبداد، كبرت ماهينور لتخطو أولى خطواتها في الطريق الطويل، وخلال رحلتها تتأُثر وتسقط بين قضبان السجون، لكنها لا تستسلم، فمن هي تلك الفتاة وما هي قصتها التي أثارت ضجة كبيرة.

ماهينور المصري ويكيبيديا

ولدت ماهينو في مدينة الإسكندرية في السابع من يناير للعام 1986 وتبلغ من العمر خمسة وثلاثين عاماً من الكفاح والنضال، وهي ناشطة سياسية و محامية مصرية وأيضاً عضو في حركة الاشتراكيين الثوريين، اشتهرت بمواقفها المؤيدة لحقوق العمال بالإضافة إلى أنها شاركت في ثورة 25 يناير مظاهرات 30 يناير، كانت من أوائل النشطاء الذين ساهموا بكشف وقائع قتل خالد سعيد، وكانت ضمن أول مجموعة تظاهرت أمام قسم سيدي جابر في الإسكندرية بخصوص الواقعة، التي كانت من ضمن الأسباب التي أشعلت ثورة 25 يناير، وفي السادس والعشرين من شهر يونيو لعام 2014 كانت ماهينور خلف قضبان السجون، وفي ذلك الوقت أعلنت لجنة جائزة لودوفيك تراريو برئاسة نقيب باريس بيار ومؤسس الجائزة نقيب محامي برتران فافرو بأنها قررت منح ماهينور المصرية جائزة بسبب أعمالها.

قصة ماهينور المصري

ماهينور المصري الفتاة المصرية التي سجل اسمها في تاريخ الجمهورية المصرية، وكان اسمها لافتاً للجميع، كونها كانت تساعد الكثير، حيث أنها وهي داخل السجون كانت تنفق على السجينات وتتنازل عن طعامها، وعند خروجها من السجن قامت بدفع كفالات العديد من جيبها الخاص وميراثها من والدها لكي تنقذ من تراهم مظلومين من ولادة السجن، درست ماهينور المحاماة للدفاع عن المتهمين في القضايا السياسية والعمالية، فضلاً عن انضمامها الى حركة الاشتراكيين الثوريين ليكون لها دور فاعل بين الجماهير، دافعت أيضاً عن قضايا المهمشين ضد بطش السلطة خلال عهد مبارك، ودافعت عن العمال في قضاياهم، دشنت المحامية والناشطة الحقوقية حملة للدفاع عن اللاجئين السوريين في مصر، وقدمت لهم الدعم القانوني في محافظات مصرية مختلفة.

اعتقال ماهينور المصري

في العام 2008 اعتقلت ماهينور لأول مرة وكان ذلك في مركز الشرطة بمدينة الاسكندرية بعدما شاركت في احتجاجات نظمتها حركة شباب 6 ابريل و المناهضة لسياسات الرئيس حسني مبارك، وعندما تولى الرئيس محمد مرسي الحكم في العام 2012 كانت ماهينور ضمن طليعة من عارضوا جماعة الإخوان المسلمين، وتعرضت للحبس وحكم عليها بالسجن عاماً وثلاثة أشهر، وفي العام 2014 حكم عليها بالحبس عامين وغرامة مالية 50 ألف جنيه، ولكن تم تخفيف الحكم الى عام وثلاثة أشهر، وفي العام 2019 اعتقلت المحامية ماهينور أمام مقر نيابة أمن الدولة حيث كانت تحضر التحقيقات مع عدد من النشاط الذين اعتقلوا لمناهضة الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وهكذا نكون قد توصلنا الى نهاية مقالنا الذي عرضنا لكم فيه ما هي قصة ماهينور المصري، بالإضافة للتعرف على من هي ماهينور وعدد مرات اعتقالها.

السابق
كم مرة يتم تغيير ثوب الكعبة في السنة
التالي
هل يجوز بيع شيء من لحم الاضحية وجلدها

اترك تعليقاً