قصة اختطاف أحمد زكي يماني من مقر أوبك - موسوعة نت


قصة اختطاف أحمد زكي يماني من مقر أوبك

بواسطة: - آخر تحديث:


قصة اختطاف أحمد زكي يماني من مقر أوبك، قصة اختطاف أحمد زكي يماني من مقر أوبك، قصة وزير البترول السعودي السابق أحمد زكي يماني أحد القصص التي أثارت الجدل قبل 46 سنة بالتحديد في عام 1975م عندما شهدت النمسا أكثر حدث صدم العرب جميعاً والدول الأوروبية بعدما شهدت فيينا العاصمة قصة اختطاف الوزير احمد يماني وهذا على يد حركة إسلامية فلسطينية جبهة التحرير الشعبية بعد تنظيم عملية إرهابية سرية على مقر منظمة أوبك لمعرفة تفاصيل قصة اختطاف أحمد زكي يماني تابع التفاصيل.

قصة اختطاف أحمد زكي يماني

في بداية فصل الشتاء بالتحديد شهر ديسمبر من عام 1975م سمعت كل قنوات الأخبار العربية عن اختطاف الوزير أحمد يماني الذي خطف بعد عملية إرهابية قامت بها الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بسطو مسلح على مقر أوبك في الجلسة الختامية بتواجد ستة مسلحين من جنسيات مختلفة منهما الفنزويلي إلييتش راميريز سانشيز وشخص لبناني الجنسية وشخصين من فلسطين وفتاة ألمانية الجنسية مسلمة بالإضافة لشخص مجهول الهوية لم تم الكشف عنه.

حجز الرهائن بمقر أوبك ومساومة السلطات النمساوية

لم تنتهي قصة اختطاف أحمد زكي يماني عند السطو على المقر وحجز الرهائن حيث بعدما تمكنوا من الدخول للمقر تمكنوا من حجز 60 رهينة في أيديهم قتم الإرهابي الفنزويلي المقلب بكارلوس الثعلب بتقسيم الوزراء ثلاثة أقسام بينهم دول عدوة وأخرى حبيبة وأخرى محايدة، قامت السلطات النمساوية بالوصول إلى المقر بعد تنفيذ العملية إلا أن خوفهم على الرهائن كان أكبر من فرصة دخولهم للمقر حتى لا تقع دولتهم في أزمة سياسية قامت الجبهة الشعبية بمساومة السلطات النمساوية وطالبوا ببث مباشر على الإذاعات يقوموا فيه بدعم القضية الفلسطينية مع توفير طائرة خاصة بهم لتنقلهم برفقة الرهائن إلى المطار.

مدة استمرار عملية الاختطاف

بحديثنا عن قصة اختطاف أحمد زكي يماني سنسرد لكم كم المدة التي استغرقتها للخروج من مقر الأوبك بعد السيطرة عليه، عملية الاختطاف استمرت لمدة 46 ساعة حتى تمكن المجموعة الإرهابية المكونة من ستة أشخاص في نقل الرهائن إلى مطار مهجور وبعدما وصلوا إلى المطار قاموا بالإفراج عن الرهائن باستثناء الوزراء او من ينوب عنهم، ومن ثم توجهت الطائرة إلى الجزائر وقاموا بترك وزير النفط الجزائري قبل الانتقال إلى ليبيا.

اخترنا لكم: سبب وفاة أحمد زكي يماني.

تنقلات طائرة المختطفين

بعدما قامت السلطات النمساوية بتوفير طائرة للمختطفين والرهائن قامت بالحصول على طائرة قامت بالاستقرار في الجزائر قبل أن تتوجه إلى ليبيا ومن ثم توجهوا إلى اليمن قبل أن يتنقلوا إلى العراق وقاموا بالإفراج على كل وزراء النفط لكل دول نزلت بها الطائرة، ومن ثم توجهت إلى تونس لكن رفض السلطات التونسية بهبوط الطائرة جعلهم يعودوا للجزائر مرة أخرى، حيث كانت الجزائر التي تمكنت من إقناع الخاطفين بالإفراج عن الرهائن لكن بمقابل حصولهم على مساعدات مشروطة.

اعدام وزير النفط احمد زكي يماني

ذكرت مصادر إعلامية تشير إلى أن كارلوس الثعلب كان قد تلقى أوامر من من دول عربية وتنظيمان في منظمة التحرير الفلسطيني، وقد قال في تصريح له لأنه كان قد تلقى أمر إعدامه في نهاية العلمية وتابع بأن العلمية كانت من فكرته لوحده ولكن تابع بان الفكرة في الأساس صدرت من رئيس دولة عربية أكد بانها السلطات الأمريكية تعرف هويته جيداً ورفض الإفصاح عن هويته.

الجدير بالذكر بأن عملية الإعدام لم يقوم بها الخاطفين إلا أن وزير البتول الأسبق قد فارق الحياة اليوم الموافق 23 فبراير 2021 بعد صراع مع المرض وقد توفي في لندن عن عمر 90 سنة وهو اول أمين في منظمة الأوبك رحمه الله وغفره له.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


error: Alert: Content is protected !!