اسلاميات

كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة

كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة

كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة، نرى أن الكثير من الأفراد يسألون الكثير من الأسئلة الدينية المختلفة مثل التساؤل على كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة وغيرها من العديد من الأسئلة المختلفة والمتنوعة، حيث أن رسول الله محمد صلة الله عليه وسلم هو قدوة الأمة الإسلامية جميعًا، حيث أنه رسول الله إلى الإنس والجن الذي أرسل من أجل توحيد الله سبحانه وتعالى وطاعته وعبادته، كما أنه رسول الله هو خاتم الأنبياء والمرسلين، إضافة الى أنه عُرف بأنه أشرف المخلوقات والبشر، وبالتالي من الضروري التعرف على سيرة النبي والتعرف على مختلف التفاصيل السابقة التي مر بها من أجل التعلم منه والاقتداء بأفعاله، وفيما يلي نتعرف على العديد من المعلومات المختلفة حول كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة.

كم كان عمر عائشة عندما تزوجها الرسول

نجد أن التعرف على قصة زواج النبي محمد عليه الصلاة والسلام من السيدة عائشة رضي الله عنها هو أكثر ما يشغل عمليات البحث في الفترة الأخيرة، لابد من الإشارة أولًا الى أن السيدة خديجة قد كانت من أحب خلق الله إلى رسوله صلى الله عليه وسلم ولكن بعد رحيلها حزن النبي حزنًا شديدًا وكبيرًا عليها لدرجة انه سمي العام الذي توفيت فيه بعام الحزن، وهذا ما أدى الى حزن الصحابة واشفاقهم على رسول الله فقاموا بإرسال له الصحابية الجليلة خولة بنت حكيم زوجة عثمان بن مظعون تقترح عليه الزواج مجددًا، ومن هنا كانت بداية قصة زواج رسول الله من السيدة عائشة.

متى تزوج النبي عائشة وكم كان عمر الرسول

هناك العديد من الأقوال المختلفة والراجحة حول عمر السيدة عائشة عندما تزوجت النبي، ولكن نود التنويه هنا الى الرأي الموافق للأحكام والبعثة والأحداث التي جرت في ذلك الوقت الى ان السيدة عائشة رضي الله عنها قد خُطبت للنبي محمد صلى الله عليه وسلم وهي تبلغ من العمر ما يقارب ستة عشر عامًا، واستمرت خطوبتهما الى ما يقارب سنتين الى أن دخل بها رسولنا الكريم وهي تبلغ من العمر الثامنة عشر، وهذا هو ما أكد عليه الإمام الطبري في كتابه تاريخ الأمم، مما يدل على ان هذا القول هو ما يتفق مع الخط الزمني المتعلق بالبعثة النبوية الشريفة.

عمر الرسول عندما تزوج عائشة

تجدر الإشارة الى أن أول سيدة تزوجها الرسول عليه الصلاة والسلام وهو في عمر الخمسة والعشرون عامًا هي  السيدة خديجة في مكة المكرمة وكان ذلك بالتحديد قبل بعثة النبي، أما عن باقي زوجاته فقد تزوجهم بعد سنة الخمسون عامًا وفي المدينة المنورة، وبالحديث عن عمر النبي محمد صلى الله عليه وسلم عندم تزوج من السيدة عائشة ابنة ابي بكر الصديق، فقد كان يبلغ رسول الله حينها خمسون عامًا، والكثير من أفراد الامة الإسلامية يعلمون بذلك.

ما هي حكمة زواج النبي من عائشة

هناك العديد من الحكم المختلفة التي كانت تتعلق بزواج رسول الله عليه الصلاة والسلام من السيدة عائشة رضي الله عنها، حيث أن أحد تلك احكم هو ان عائشة كان تمتاز بذكائها الشديد والفطنة التي كانت تملكها، حيث أن كل من الصفتين السابقتين هما أحد الأسباب التي نكون كفيلة في ان تجعل العلاقة الزوجية سعيدة، أما عن الحكمة الأخرى فيهي متمثلة في ما رآه الرسول محمد في المنام بأن يتزوّجها، وقد ورد ذلك في صحيح البخاري، كالتالي:

  • عن عائشة -رضي الله عنها- عن النبي- صلى الله عليه وسلّم- قال: > أُريتك في المنام مرتين أرى أنك في سرقة من حرير ويقال: هذه امرأتك ، فاكشف عنها فإذا هي أنت فأقول إن يك هذا من عند الله يمضه<  رواه البخاري برقم 3682
كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة
كم كان عمر الرسول عندما تزوج السيدة عائشة

ومن هذا المنطلق نكون قد تعرفنا على كم كان عمر الرسول عندما تزوج عائشة، كما تعرفنا على العديد من المعلومات المختلفة والمتعلقة حول ما يخص عمر عائشة عندما تزوجها الرسول، إضافة الى سرد مجموعة من التفاصيل حول قصة زواج كل من النبي وعائشة، وأخيرًا قد سلطنا الضوء بصورة مباشرة حول حكمة زواج النبي من عائشة.

السابق
جامعة القصيم حساب المعدل التراكمي
التالي
لجان الفصل في المخالفات والمنازعات التمويلية

اترك تعليقاً