اسلاميات

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان تاريخ كم

صلاة التهجد في رمضان

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان تاريخ كم، بشكل عام الصلاة هي عبارة عن أقوال وأفعال تم فرضها من قبل المولى عز وجل كالركوع، والقراءة، والدعاء، والسجود، والذل لله، ومناجاة الرب العظيم، والتسبيح، والتكبير، والصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم، كما وقد شرع المولى سبحانه وتعالى للمسلمين الصلوات المفروضة وإلى جانبها الصلوات النوافل للتقرب إليه سبحانه؛ فصلاة التطوع من أفضل القربات لله بعد الجهاد في سبيل الله وطلب العلم؛ وذلك لمداومة النبي صلى الله عليه وسلم على التقرب إلى ربه بنوافل الصلوات، ومن ضمن أشكال التطوع وهي صلاة التهجد.

صلاة التهجد في رمضان

هناك عدد من المسلمين لا يعرفون معنى صلاة التهجد حيث أنها هي إحدى أشكال صلاة التطوع المطلق والتي تصلى في وقت الليل طيلة العام كله خصوصاً في شهر رمضان المبارك؛ حيث أن صلاتها في رمضان تعد أكثر استحبابا؛ حيث إن رمضان هو شهر العبادات والطاعات والقرب من الله تعالى، فصلاة التهجد تكون بعد القيام من النوم ليلا، ويبدأ وقتها من بعد صلاة العشاء الأخير حتى الفجر أذان الفجر الثاني، وأفضل أوقاتها هو الثلث الأخير من الليل بعد أن يكون المسلم قد أخذ قسطا من الراحة بالنوم حتى يدري ما يقول في صلاته، كما أن الثلث الأخير هو موطن إجابة الدعاء وقبول العمل بمشيئة الله في شهر رمضان الكريم.

متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان

بعدما تعرفنا على مفهوم صلاة التهجد لابد من التعرف على موعدها ومتى تبدأ كونها تعد من الصلوات المستحبة والتي يقوم بها عدد كبير من المسلمين تقرباً من المولى عز وجل فهي تبدأ في شهر رمضان منذ لحظة بداية الليلة العشرين من الشهر الكريم، وتستمر حتى آخر ليلة من ليالي شهر رمضان، وعن موعد تأدية صلاة التهجد فيه فإن وقتها يبدأ من بعد صلاة العشاء حتى وقت الفجر، وأفضل الأوقات التي يُسن للمسلم أدائها به هي الثلث الأخير من الليل، فهو الوقت الذي ينزل فيه الله تعالى إلى السماء الدنيا ويغفر للمستغفرين و يستجيب للداعين، كما وقد قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم في حديث صحيح له: “إن الله يمهل حتى إذا ذهب ثلث الليل الأول، نزل إلى السماء الدنيا، فيقول: هل من مستغفر؟ هل من تائب؟ هل من سائل؟ هل من داع؟ حتى ينفجر الفجر.”

صلاة التهجد كم ركعة في رمضان

فقد جاء عن أم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها بيانا لصلاة التهجد عما كان يفعل النبي عليه الصلاة والسلام، سواء كان في الشهر الكريم أو غيره، فقالت: (ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربع ركعات، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثا)، وجاء عنه صلى الله عليه وسلم أنه كان يصلي ثلاث عشرة ركعة مع ركعتي الفجر، فقال العلماء إن الأفضل في صلاة التهجد في رمضان الاقتصار على إحدى عشر ركعة؛ اتباعا للنبي عليه الصلاة والسلام لما ورد في حديث عائشة رضي الله عنها المذكور أعلاه.

كيفية صلاة التهجد في رمضان

لِصلاة التهجد العديد من الكيفيات الواردة عن النبيِ عليه الصلاةُ والسلام، والتي توضح لنا كيفية صلاة التهجد سواء في الشهر الكريم أو غيره، وفيما يلي سوف نوضح لكم ذلك:

  • تكون على شكل صلاة ركعتين ركعتين من غير صلاة الوتر، ومن ثم أداء صلاة الوتر، وذلك لفعل النبي عليه الصلاة والسلام لما ورد في حديث: (يسلم بين كل ركعتين، ويوتر بواحدة).
  • صلاة أربع ركعات بسلام واحد، ثم أربعا بسلام واحد، ثم ثلاث ركعات، لفعل النبي عليه الصلاة والسلام الوارد في حديث: (ما كان يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة، يصلي أربع ركعات، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي أربعا، فلا تسأل عن حسنهن وطولهن، ثم يصلي ثلاثا).

شاهد أيضاً: جدول ائمة صلاة التهجد في الحرم المكي 1442

وبهذا نكون قد توصلنا الى نهاية مقالنا الذي قدمنا لكم فيه متى تبدأ صلاة التهجد في رمضان تاريخ كم ، بالاضافة للتعرف على العديد من المعلومات التي تتعلق بصلاة التهجد ، ونتمنى أن يكون مقالنا نال رضاكم.

السابق
دعاء دخول العشر الاواخر من رمضان مستجاب
التالي
مواعيد دوام جرير في رمضان 1442

اترك تعليقاً