منوعات

شرح وتحضير نص الى المغرد السجين

شرح وتحضير نص الى المغرد السجين، النص الذي جعل الكثير من القُرّاء يتأملونه بشكل كبير، حيث يحمل الكثير من المفردات، حاله كحال العديد من النصوص الرائعة التي كتبتها فدوى طوقان، وتجد أن النصوص الذي تأخذ منحنى المعاني الباطنة دائماً ما تجذب الانتباه، خصوصاً لمن يعايشون نفس ذات الظروف التي تعيشها كاتبة النص.

ومن المعروف أن شرح وتحضير نص الى المغرد السجين يحمل في جعبته الكثير من المعاني والخبايا التي من شأنها تجذب نظر القارئ، حاله كحال الكثير من النصوص التي تبحر في قراءتها وتجعلك تركز تركيزاً تاماً على معانيها، وتبحث وتتفكر في كل ما يخص النص من حالة جدلية فكرية أو مرادفات ما بين النصوص لتعلم كافة خباياه دون تعقيدات.

تحضير نص الى المغرد السجين

قبل شرح وتحضير نص الى المغرد السجين، يجب علينا أن نعطي كاتبة النص حقها، وهي الشاعرة الفلسطينية الرائعة فدوى طوقان، حيث أنها شقيقة الأخوين إبراهيم طوقان “الشاعر الفلسطيني” وأحمد طوقان “رئيس الوزراء الأردني” في سبعينيات القرن الماضي، وُلِدت فدوى طوقان في مدينة نابلس بدولة فلسطين المُحتلة، في تاريخ 1/ مارس/ 1917مـ ، وحال فدوى كحال جميع النساء الفلسطينيات في الفترة الماضية، حيث كانت المرأة الفلسطينية غير مقبول لها أن تدرس وتتعلم، ولم تكمل فدوى المرحلة الابتدائية ومن ثم جلست في البيت، لكن هذا لم يمنعها من مواصلة القراءة والثقافة، وكان لأخيرها إبراهيم طوقان الفضل في تعليمها الشعر وعلمها الكثير حتى أصبحت من أفضل الشاعرات الفلسطينيات بل العربيات، وقد أطلق عليها محمد درويش لقب “أم الشعر الفلسطينين” وكتبت فدوى طوقان العديد من المؤلفات أبرزها (وحدي مع الأيام، وجدتها، أمام الباب المغلق، الليل والفرسان، اللحن الأخير، أخي إبراهيم) والعديد من المؤلفات والدواوين، حتى توفيت في 12/ ديسمبر/ 2003 عن عمر 86 عاماً.

شرح نص الى المغرد السجين

بعد انتشار العديد من التساؤلات حول شرح وتحضير نص الى المغرد السجين، الذي نشرته فدوى طوفان والتي أهدت هذا النص إلى طائرها ومن أبرز التحليلات التي جاءت في النص ما يلي:

  • العنوان: حيث وجّهت فدوى طوقان عنوانها وكأنها تهدي قصيدتها إلى طائرها السجين، في إشارة إلى السجناء الفلسطينيين في سجون الإحتلال، والذين يستحقون نيل الحرية.
  • الفكرة الرئيسية: ترمز فكرة النص الرئيسية إلى الحرية وزوال المحن عن الكثيرين من أبناء الشعب الفلسطيني الذين يحاولون نيل حريتهم وتقرير مصيرهم في ظل الاحتلال المتواجد على أراضيهم، ولذلك وضعت الشاعرة فدوى طوقان كلمة السجين في النص.
  • الفكرة الخفية: تهدي الشاعرة فدوى طوقان نصها الأدبي إلى صديقها الشاعر كمال ناصر، فرحاً بنيل حريته بعدما كان سجيناً لدى الاحتلال الصهيوني، وتحثه على مواصلة مسيرته الشعرية والكتابة، لأن قلمه يوجعهم مما يجعلهم يعتقلونه، وأنه خير سفير للشعراء لأنه يقاتل الاحتلال بقلمه في ظل عدم تكافؤ قوة السلاح بين الطرفين.

نص الى المغرد السجين

يحمل شرح وتحضير نص الى المغرد السجين، في تركيبته العديد من المعاني والدلالات، فقد حاولت فدوى طوقان وصف الحرية الذي ينالها الأفراد، وفي ظل أن الحرية حق في جميع دول العالم، إلَّا أنها أمنية للأسرى الفلسطينيين الذين ذنبهم الوحيد هو المقاومة لأجل أرضهم ووطنهم، وتصف الشاعرة قيود السجان بأنها الظلام الموحش الذي يخيم على جميع الأسرى، فيما أن الحرية هي الشمس الذي يتمناها كل أسير في صباح من الصباحات ليتنفس عبق التراب الفلسطيني خارج الأسر.

 

والجدير بالذكر أن الكثير من الشعراء الفلسطينيين برعوا في كتابة الشعر الثوري ضد الاحتلال الصهيوني في محاولة منهم لإيصار رسالة الشعب الفلسطيني إلى جميع أنحاء العالم في ظل الظروف السيئة الذي يعشيها تحت وطأة الاحتلال.

السابق
تحضير نص احلام غريبة
التالي
ما هي الحركة التكتونية المسببة لتكوين الجدد والعروق

اترك تعليقاً