التخطي إلى المحتوى

سبب تسمية رمضان بهذا الاسم، شهر رمضان من الأشهر التي تأتي في السنة مرة واحدة وهي من الأشهر الكريمة التي ينعم بها الله على المسلم التقوى والخشوع حيث أن المسلم في هذا الشهر يشعر نفسه إنسان صابر يريد تنفيذ فرض الله عليه وهو مستعد للتخلي عن نزوات الدنيا، لذلك فأن على المسلم في هذا الشهر أن يقوم بكل ما هو واجب القيام به ويبتعد عن فعل المعاصي والذنوب في الثلاثين يوماً من أجل ان يحصل على ثمرة صوم هذا الشهر الكريم التي ليس لها حدود على شخصية المسلم ومن خلال هذا المقال سوف نقدم لكم سبب تسمية رمضان بهذا الاسم.

شهر رمضان

هو شهر هجري في الترتيب التاسع في الأشهر الهجرية يأتي بعد شهر شعبان وهو من الأشهر التي فرضت على المسلمين في السنة الثانية للهجرة، حيث أن المسلمين في هذا الشهر يمتنعون عن الأكل والشراب وكل ما هو يفسد صوم المسلم من الممنوعات وهذا ما يمثل شهر رمضان الذي يلتزم فيها المسلم إلى جانب حفاظه على الصلاة بشكل كبير في أوقاتها، لذلك فأن هذا الشهر له فضل كبير على المسلم يجعله يشعر بالسعادة من شعائر هذا الشهر الكريم التي تسود فيه ثمرات الله تعالى الكثيرة للشهر الكريم.

لماذا سمي رمضان بهذا الاسم

اختلفت الأقوال بين الناس حول سبب تسمية هذا الشهر الكريم بشهر رمضان وهذا يجعل الشخص يريد سبب حقيقاً إلى تسمية هذا لشهر الكريم الذي اختلف الناس على تسميته، حيث أن هناك من يقول بان سبب تسمية هذا الشهر بهذا الاسم يرجع إلى تواجد هذا الشهر بشكل كبير في فترة الحر والصيف والتي يطلق عليها الرمض، حيث أن هناك أقاويل أخرى تقول بأن سبب تسمية هذا الشهر بهذا الاسم يرجع إلى أن الإنسان يأخذ الصبر والموعظة من صوم هذا الشهر في حرارة الشمس الرمضاء.

ما معنى رمضان ولماذا سمي بذلك

شهر رمضان هو عبارة عن فترة شهر كامل تأتي مرة في العام يصوم فيها المسلم من أجل أن يغفر ذنوبه وهذه هي التسمية الوحيد التي جاء من مصطلح الرمض أي صوم المسلم في حرارة الشمس العالية من أجل نيل الثواب والرضا من الله تعالى:

  • سبب التسمية يرجع إلى أن شهر رمضان يرمض كل الذنوب والمعاصي التي قام بها الإنسان اي تمحي له ما اقترف من المعاصي.
  • سبب التسمية أن العرب كانوا يجهزون أنفسهم في شهر رمضان من أجل الاستعداد للحرب.
  • سبب تسميته أن قلب المسلم يأخذ حرارة الفكر والموعظة من صيام هذا الشهر الكريم.
  • سبب التسمية ارتماض المسلم الصائم للجوع والحر.

ما الفوائد التي تعود على المسلم الصائم

ما لا يدرك المسلم في هذا الشهر الكريم أن صوم 30 يوم أمر كبير يغفر للمسلم كا م ارتكب في السنة من أعمال خاطئة لكن أن يكون المسلم خاشعاً لله يريد الرحمة والمغفرة من الله عز وجل، حيث أن هذا الشهر فيه ثمرة كبيرة وهي مغفرة الخطايا والذنوب السابقة لكل مسلم صالح مؤمن بالله يريد الرجوع إلى الله تعالى وطلب الرأفة والمسامحة من الله تعالى.

  • صوم رمضان يقوي مناعة الجسم.
  • يجعل المسلم أكثر صبراً يتحمل كل شدائد الحياة.
  • الصوم يطرد البكتيريا من الجسم.
  • يساعد في علاج آلام العظام ويقوي الجسم.


مسمى رمضان من أجمل المفردات التي يسمعها الإنسان في حياته لما فيها من فرح للمسلم بقدوم شهر كريم يغير من أحوال المسلمين إلى الأفضل ويساعد على قرب الناس من بعضها ورجوعهم إلى الله وقربهًم منه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *