أدعية

دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان

دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان

دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان، يعتبر الدعاء واحده من العبادات المحببة عن الله سبحانه وتعالى وخاصة عندما يخلص العبد الى ربه ويكون لديه يقين ان الله سبحانه وتعالى قادر على كل شئ، فالدعاء يقرب العبد من الله ويشعر العبد بالراحة والطمأنينة لمجرد وجه الله عز وجل في حياته ، فحث النبي محمد عليه افضل الصلاة والسلام على فضل الدعاء وأهميته فقال ( الدعاء هو العبادة ثم قرأ وقال ربكم ادعوني استجب لكم ان الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين).

يمكن تعريف الدعاء على أنه قيام العبد بتوجه الى الله طالب منه قضاء حاجته بكافة حواسه الخمسة.

حديث عن أهمية الدعاء

يعتبر الدعاء من أفضل العبادات التي يقوم بها المسلم في استدعاء قدرة الله سبحانه وتعالى على قضاء حوائجه واللجوء إلى الله في أوقات الصعاب والرخاء، وفيه بيان ليقين العبد على قدرة الله سبحانه وتعالى على فعل ما لا يمكن ان يتوقعه بشر، حيث قال الله عزوجل في كتابه العزيز ( وإذا سألك عبادي عني فاني قريب اجيب دعوة الداع إذا دعان فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشدون)، وقال النبى محمد صل الله عليه وسلم مبينا فضل الدعاء (ما من مسلم يدعو بدعوة ليس فيها إثم ولا قطيعة رحم إلا أعطاه بها إحدى ثلاث إما ان يعجل له دعوته وإما ان يدخرها له في الآخرة وإما أن يصرف عنه من السوء مثلها، قالوا إذا نكثر، قال الله أكثر).

معنى دعاء السمات

قبل الحديث عن دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان، سوف نستعرض لكم معنى هذا الدعاء، حيث يعتبر دعاء السمات من الادعية الخاصة بالمسلمين “الشيعة” ويعتبر من الادعية عظيمة المنزلة عندهم، حيث يقوم الشيعة بدعاء هذا الدعاء في الساعة الأخيرة من يوم الجمعة، و يعتبره الشيعة من اهم الادعية التى يجب ان يتعلمها المسلمين، وقامت رواية محمد الباقر على تعظيم الدعاء بمستند ودليل وقالت على أنه في الاسم الأعظم، ويرجع سند الدعاء إلى عدد من الرواة على حد قول الشيعة ومنهم الشيخ الطوسي والسيد ابن طاووس والشيخ الكفعمي، والعلامة المجلسي عن الشيخ البهائي.

فضل دعاء السمات

يقوم الشيعة بتعظيم دعاء السمات حيث ذكر فيه عدد من المضامين التي تعمل على استخدام الاسم الاعظم بالدرجة الأولى والعمل على ذكر أسماء بعض من الانبياء والامكان المقدسة، حيث يقوم الداعي بطلب من الله عزوجل من الصلاة على النبي وعلى كل ذريته وأن تشمل الرحمة والبركة جسده برفقة الانبياء والصدقين، حيث تكون بداية الدعاء مناجاة وعد نعم الله سبحانه وتعالى على البشر، ويرجع فضل دعاء السمات على حد قول الشيعي جعفر الصادق على أنه من علم عميق ومكنون ومخزون وهو من الأدعية المستجابة عند الله سبحانه وتعالى فاشفعوا به واكتموا إلا من كان من أهله غير السفهاء والنساء والمنافقون، فيقول ان الدعاء من أسرار الله عز وجل المخزونة والمكتوبة التي لا يعلمها الكثير من المسلمين.

دعاء السمات آخر ساعة من يوم الجمعة

يعمل كثير من مسلمي الشيعة في البحث على دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان، حيث يعتبر دعاء السمات من أكثر الأدعية المستجابة والمحببة التي تقرب العبد من الله عند الشيعة، لذلك يعتقد الشيعة ان آخر ساعة من يوم الجمعة هي الساعة المستجابة هذا الدعاء وهو على النحو الآتي:

اللـهم اني اسألك باسمك العظيم الاعظم الاعز الاجل الاكرم الذى اذا دعيت به على مغالق أبواب السماء للفتح بالرحمة انفتحت، وإذا دعيت به على مضائق أبواب الأرض للفرج انفرجت، وإذا دعيت به على العسر لليسر تيسرت، وإذا دعيت به على الأموات للنشور انتشرت، واذا دعيت به على كشف البأساء والضراء انكشفت، وبجلال وجهك الكريم أكرم الوجوه وأعز الوجوه الذي عنت له الوجوه وخضعت له الرقاب وخشعت له الاصوات ووجلت له القلوب من مخافتك، وبقوتك التي بها تمسك السماء ان تقع على الارض إلا باذنك، وتمسك السماوات والأرض ان تزولا، و بمشيتك التى دان (كان) لها العالمون، وبكلمتك التى خلقت بها السماوات والارض، وبحكمتك التي صنعت بها العجائب وخلقت بها الظلمة وجعلتها ليلا وجعلت الليل سكنا (مسكنا) وخلقت بها النور وجعلته نهارا وجعلت النهار نشورا مبصرا، وخلقت بها الشمس وجعلت الشمس ضياء، وخلقت بها القمر وجعلت القمر نورا، وخلقت بها الكواكب وجعلتها نجوما وبروجا ومصابيح وزينة ورجوما، وجعلت لها مشارق ومغارب وجعلت لها مطالع ومجاري، وجعلت لها فلكا ومسابح وقدرتها فى السماء منازل فأحسنت تقديرها، وصورتها فأحسنت تصويرها احصيتها باسمائك إحصآء دبرتها بحكمته تدبيرا فأحسنت تدبيرها وسخريتها بسلطان الليل وسلطان النهار والساعات وعدد السنين والحساب، وجعلت رؤيتها لجميع الناس مرئ واحدا واسألك اللهم بمجدك الذي كلمت به عبدك ورسولك موسى بن عمران عليه السلام فى المقدسين فوق احساس الكروبين (الكروبيين) فوق غمائم النور فوق تابوت الشهادة في عمود النار وفى (والى) طور سيناء وفي جبل حوريب في الواد المقدس فى البقعة المباركة من جانب الطور الأيمن من الشجرة وفي أرض مصر بتسع آيات بينات، ويوم فرقت لبني إسرائيل البحر وفى المنبجسات التي صنعت بها العجائب في بحر سوف، وعقدت مآء البحر فى قلب الغمر كالحجارة، وجاوزت ببنى اسرائيل البحر وتمت كلمتك الحسنى عليهم بما صبروا وورثتهم مشارق الارض ومغاربها التي باركت فيها للعالمين، وأغرقت فرعون وجنوده ومراكبه فى اليم، و باسمك العظيم الاعظم الاعز الاجل الاكرم وبمجدك الذي تجليت به لموسى كليمك عليه السلام فى طور سيناء، ولإبراهيم عليه السلام خليلك من قبل فى مسجد الخيف، ولا سحق صفيك عليه السلام فى بئر شيع (سبع) وليعقوب نبيك عليه السلام في بيت ايل، واوفيت لإبراهيم عليه السلام بميثاق وإسحق بحلفك وليعقوب بشهادتك وللمؤمنين بوعدك والداعين باسمائك فأجبت، وبمجدك الذي ظهر لموسى بن عمران عليه السلام على قبة الرمان (الزمان) وبآياتك التي وقعت على أرض مصر بمجد العزة والغلبة بآيات عزيزة و بسلطان القوة وبعزة القدرة بشأن الكلمة التامة، وبكلماتك التي تفضلت بها على أهل السماوات والارض أهل الدنيا وأهل الآخرة، وبرحمتك التي مننت بها على جميع خلقك، و باستطاعتك التى أقمت بها على العالمين، وبنورك الذي قد خر من فزعه طور سيناء، وبعلمك وجلالك وكبريائك وعزتك وجبروتك التي لم تستقبلها الأرض وانخفضت لها السماوات و انزجر لها العمق الأكبر، وركدت لها البحار والأنهار، و خضعت لها الجبال وسكنت لها الأرض بمناكبها، واستسلمت لها الخلائق كلها، وخفقت لها الرياح فى جريانها، وخمدت لها النيران في أوطانها، وبسلطانك الذي عرفت لك به الغلبة دهر الدهور وحمدت به في السماوات والارضين، وبكلمتك كلمة الصدق التي سبقت لأبينا آدم عليه السلام وذريته بالرحمة واسألك بكلمتك التي غلبت كل شيء، وبنور وجهك الذى تجليت به للجبل فجعلته دكا وخر موسى صعقا، وبمجدك الذي ظهر على طور سيناء كلمت به عبدك ورسولك موسى بن عمران، وبطاعتك في ساعير وظهورك في جبل فاران بربوات المقدسين وجنود الملائكة الصافين وخشوع الملائكة المسبحين، وبركاتك التي باركت فيها على إبراهيم خليلك عليه السلام في أمة محمد صلى الله عليه وآله، وباركت لاسحق صفيك فى امة عيسى عليهما السلام، وباركت ليعقوب إسرائيل في امة موسى عليهما السلام، وباركت لحبيبك محمد صلى الله عليه وآله فى عترته وذريته وامته، اللـهم وكما غبنا عن ذلك ولم نشهده وآمنا به ولم نره صدقا وعدلا ان تصلى على محمد وآل محمد وان تبارك على محمد وآل محمد وترحم على محمد وآل محمد كافضل ما صليت وباركت وترحمت على ابراهيم وآل ابراهيم انك حميد مجيد فعال لما تريد وانت على كل شىء قدير (شهيد) .

ثم تذكر حاجتك وتقول :

اللهم بحق هذا الدعاء، وبحق هذه الاسماء التى لا يعلم تفسيرها ولا يعلم باطنها غيرك صل على محمد وآل محمد وافعل بى ما أنت أهله، ولا تفعل بى ما أنا أهله واغفر لى من ذنوبي ما تقدم منها وما تأخر، ووسع على من حلال رزقك واكفني مؤنة انسان سوء، وجار سوء وقرين، سوء وسلطان سوء، انك على ماتشاء قدير وبكل شيء عليم آمين رب العالمين .

أقول (مؤلف مفاتيح الجنان) في بعض النسخ بعد وانت على كل شيء قدير ثم اذكر حاجتك وقل :

(يا الله يا حنان يا منان يا بديع السماوات والارض، يا ذا الجلال والاكرام، يا ارحم الراحمين اللهم بحق هذا الدعآء).

إلى آخر الدعاء، وروى المجلسي عن مصباح السيد ابن باقي أنه قال: قل بعد دعاء السمات :

(اللهم بحق هذا الدعاء وبحق هذه الاسماء التى لا يعلم تفسيرها ولا تأويلها ولا باطنها ولا ظاهرها غيرك ان تصلي على محمد وآل محمد وأن ترزقني خير الدنيا والآخرة .

ثم اطلب حاجتك وقل :

وافعل بى ما أنت أهله ولا تفعل بى ما أنا أهله، وانتقم لى من فلان بن فلان وسم عدوك واغفر لى من ذنوبى ما تقدم منها وما تأخر، ولوالدى ولجميع المؤمنين والمؤمنات، ووسع علي من حلال رزقك واكفني مؤنة، انسان سوء، وجار سوء، وسلطان سوء، وقرين سوء، ويوم سوء، وساعة سوء، وانتقم لى ممن يكيدني وممن يبغى على ويريد بى وباهلى واولادي واخوانى وجيرانى وقراباتي من المؤمنين والمؤمنات ظلما انك على ماتشاء قدير وبكل شيء عليم آمين رب العالمين .

ثم قل :

اللهم بحق هذا الدعاء تفضل على فقراء المؤمنين والمؤمنات بالغناء والثروة، وعلى مرضى المؤمنين والمؤمنات بالشفاء والصحة، وعلى أحياء المؤمنين والمؤمنات باللطف والكرامة، وعلى أموات المؤمنين والمؤمنات بالمغفرة والرحمة، وعلى مسافري المؤمنين والمؤمنات بالرد إلى أوطانهم سالمين غانمين برحمتك يا ارحم الراحمين وصلى الله على سيدنا محمد خاتم النبيين وعترته الطاهرين وسلم تسليما كثيرا .

سبب تسمية دعاء السمات

بعدما ذكرنا دعاء السمات مكتوب مفاتيح الجنان بالكامل، والذي قام عدد من الإعلاميين والشيوخ الكبار وعلماء الدين عند الشيعة بشرح الدعاء و سرد أهميته في حياة المسلم ومكانته عند الله سبحانه وتعالى، تساءل عدد من الشيعة عن سبب التسمية لهذا الدعاء بالسمات حيث قيل ان سمي بالسمات لأنه من سمات وعلامات وأسماء الاسم الاعظم، ويطلق عليها اخرين من الشيعية باسم (دعاء الشبور) والذي يعني بالعبرية البوق ومعناه بالعربية العطاء وذكر ان سبب تسمية الشبور ان الله عزوجل أوحى بهذا الدعاء الي نبيه موسى عليه السلام وحارب به يوشع بن نون العملاقة وهزمهم بفضل هذا الدعاء.

في الختام يعتبر هذا الدعاء من الادعية الغير واردة عن سنة النبي محمد علية افضل الصلاة واتم التسليم وعلى مسلمين السنه و من يتبع سنة محمد عليه السلام بالتحري الدقة وسؤال أهل العلم قبل ان يتعلم هذا الدعاء.

 

 

 

 

السابق
من هي زوجة طلال ال ثاني ويكيبيديا
التالي
ما الكائنات الحية التي تتأثر في حال الصيد الجائر للصقور