الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه - موسوعة نت


الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه

بواسطة: - آخر تحديث:
الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه


الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه، إن المطالعة والقراءة تعتبر غذاءً للروح والعقل، كما أنها تشكل لدى الإنسان الفهم السليم وطرح أفكاره من خلالها، فهي مهمة جداً لما تحمله من معرفة عميقة وواسعة بكافة الأشياء، فالإنسان كلما تعمق وغاص في بحور الكتب وتلذذ من مفرداتها فإنه سيزداد حكمة ومعرفة، وبالتالي يصبح تعامله مع المواقف بتأني وتمهل .

فهي تهذب النفس، وتنمي لديه المعرفة والفكر، كما تمكنه من التعامل مع غيرهِ بطريقتهِ وأسلوبه، فالقراءة المتعمقة التي تعتبر احد استراتيجيات القراءة المعروفة والتي تقوم على قراءة النص بعمق أو بعناية أكبر دون التوقف على كل فقرة قرأتها .

خطوات القراءة المتعمقه

تثمر القراءة المتعمقة في الإنسان الكثير من المعرفة والفائدة التي تعود عليه، كما أنها تستخدم وتعتمد من قبل الأشخاص في قراءة الكتب والمقالات العلمية، كما انها تعتمد على بعض الخطوات الواجب اتباعها من اجل القراءة بفعالية .

وقد لاقت هذه الاستراتيجية أهمية كبيرة ونجاحاً عظيماً في جميع بلدان العالم، حيث اعتمدت على المبدأ العلمي الذي بنيت عليه، كما أنها تتضمن على خمس خطوات مهمة وهي على الترتيب :

  • التصفح أو الاستطلاع .
  • السؤال .
  • القراءة بتركيز أكبر .
  • التسميع .
  • المراجعة .

حل السؤال: الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه

  • التسميع ويقصد بها ترك المادة ومراجعة ما تم دراسته .

للقراءة أهمية كبيرة في حياتنا، إذ تبنى عليها الأمم وتنتشر الثقافات، كما أنها غذاءً للروح والعقل، فالقراءة المتعمقة تعتبر احد الاستراتيجيات المهمة في القراءة التي تقوم على التركيز، وتتضمن على بعض الخطوات، و الخطوة الرابعه من خطوات القراءة المتعمقه هي التسميع .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


error: Alert: Content is protected !!