الشخصيات

من هو الغضنفر أبو عطوان ويكيبيديا

من هو الغضنفر أبو عطوان ويكيبيديا، منذ بداية مجيء الاحتلال الاسرائيلي محتلاً لدولة فلسطين قام بتدمير وتخريب المدن واستولى عليها وطرد أهلها، ولم يتوقف عن ذلك فقط بل انه قام باعتقال العديد من المواطنين الفلسطينيين الأحرار، ولا يزالوا حتى يومنا هذا يعتقلون الشباب والأطفال والنساء وحرمانهم من العيش خارج القفص الحديدي الذي يفرضونه عليهم للعديد من السنوات الغير معلومة، وذلك ما حصل مع الأسير الفلسطيني الغضنفر أبو عطوان الذي سلبت منه حياته وحريته غصباً عنه ليكمل بقية حياته داخل القضبان الحديدي الاسرائيلي، لكنه لم يستلم لهذا الأمر بل أضرب عن الطعام لعدة أيام كما فعل اخوانه الأسرى، لكن حالته الصحية تدهورت بالكامل، مما جعل الاحتلال يستجيب لمطلبه الحرية، ونال الغضنفر حريته وخرج يستنشق هواء جديد بين أهله ومحبينه، نقتصر حدينا هنا ونكلمه في فقرتنا التالية.

الغضنفر أبو عطوان ويكيبيديا

الأسير المحرر الذين أصر بكل قوته أن يخرج من سجون الاحتلال ينال حريته ويكمل حياته بين عائلته وأحبابه، فهو أسير فلسطيني نال شهرة واسعة خلال الساعات السابقة، وذلك بعد أعلن الاحتلال الاسرائيلي، بعدما أضرب عن الطعام لمدة خمسة وستين يوماً رافضاً الحكم الذي فرض عليه، كما وقد أكد محامي الأسير الغضنفر أنه في مساء يوم الخميس الموافق الثامن من شهر يوليو 2021، تم إبطال قرار الاعتقال بحق الأسير بعد اضراب مفتوح عن الطعام، وتم التأكيد بأنه من قبل رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين قدري أبو بكر بأن الأسير الغضنفر أبو عطوان سيتم نقله من مستشفى كابلان الإسرائيلي الى المستشفى الاستشاري برام الله، ليتلقى العلاج اللازم بعد تدهور حالته الصحية.

الأسير الغضنفر أبو عطوان

الأسير الغضنفر الذي اعتقل أربعة مرات خلال حياته القصيرة وهو في شبابه ولم يبلغ من العمر الا ثمانية وعشرين عاماً، ومن ضمن الأحكام التي أطلقت عليه منها الحكم القضائي ومنها الإداري، فقد حكم عليه سابق ذلك بالسجن لمدة أربعة أعوام بعدما شاركت في إلقاء القنابل الحارقة على دورية اسرائيلية، ولكن قبل شهرين تقريباً تم اعتقاله ادارياً بتهمة أنه يشكل خطراً أمنياً، وفي يوم خطبته أطلق الحكم باعتقاله، كما وقد ذكر بأنه يعمل كرقيب ضمن صفوف قوى الأمن الفلسطينية في جهاز الضابط الجمركية منذ العام 2014، وجده هو الشهيد موسى أبو عطوان، وعمه الشهيد باجس أبو عطوان، ووالده الشهيد أيخمان نكلوا.

كلمة الأسير الغضنفر أبو عطوان

بعدما استعاد الأسير الغضنفر أبو عطوان ذكرياته القديمة وقال أنه يستمد قوته من الشعب الفلسطيني وأهله وشقيقاته قال: ““بسبب مطاردتهم ومداهمتهم لبيتنا، كنت أبيت في مكاتب الضابطة لأن المخابرات الإسرائيلية كانت تداهم بيتنا كل ليلة، وكان ضابط مخابرات إسرائيلي يتصل بي ويستدعيني للتحقيق، ولكنني كنت أرفض وأقول له: أنا عندي مسؤول تحدث معه لكنه بوقاحته كان يقول إنه هو المسؤول وهو الحاكم الآمر لا سواه ولا يعترف حتى بأي مسؤول فلسطيني”.

وهكذا نكون قد توصلنا الى نهاية مقالنا الذي عرضنا لكم فيه من هو الغضنفر أبو عطوان ويكيبيديا وذكر بعضاً من المعلومات التي تتعلق بالأسير.

السابق
دعاء يوم عرفة لصديقي المتوفي مؤثر ومستجاب بأمر الله
التالي
لماذا يحتاج العبد الي صلاة الملائكة عليه

اترك تعليقاً