الشرك في الألوهية شرك أكبر لا يخرج من مله الإسلام - موسوعة نت


الشرك في الألوهية شرك أكبر لا يخرج من مله الإسلام

بواسطة: - آخر تحديث:


الشرك في الألوهية شرك أكبر لا يخرج من مله الإسلام، إن من اهم ضروريات الايمان بالله هي تنزيهه سبحانه وتعالى عن الكفؤ والمثيل والشريك، وعن كونه بحاجة أحد من خلقه، وان له زوجة وولداً، حيث أن الاعتقاد بشيء من تلك الأمور او غيرها من الأمور الأخرى يعتبر مناقضاً للإيمان، ومنافياً للفطرة السليمة التي ولد عليها المسلم، كما ذكر ذلك في نصوص القران الكريم وآياته، مما يجعل المرء ابعد عن الله وأقرب الى الكفر.

ما مفهوم الشرك

الشرك هو تسوية غير الله مع الله فيما هو من خصائص الله تعالى، باتخاذ شريك او ند مع الله، في كونه رباً خالقاً متصرفاً في الكون، او في عبادة أحد معه من البشر او المخلوقات، او في بعض الأسماء والصفات، واضافة الى ذلك ما لم يسم به نفسه من الأسماء وما لم يتصف به من صفات، او ان يعطي صفة من صفات الله لاحد من الخلق، كما تفعل اليهود والنصارى وغيرهم من أصحاب الديانات السماوية.

ما هي أنواع الشرك

وللشرك نوعان رئيسيان هما: الشرك الأكبر والشرك الأصغر.

ما هو الشرك الأكبر

يعتبر هذا النوع من الشرك هو الأهم، وذلك لما يترتب عليه من نتائج قد توصل المرء الى النار، ويقسم الشرك الأكبر حسب طبيعة الشرك المندرج تحته الى:

  • شرك في الربوبية: وهو ان يعتقد المرء ان هناك شريكا لله تعالى، متصرفا في الكون بالخلق والانشاء، حيث ان فرعون ادعى هذا لنفسه، كما جاء في القران الكريم في قوله تعالى: “فقال انا ربكم الأعلى”، حيث ان اغراق الله سبحانه وتعالى لفرعون دليل على كذب ادعاءه، فكيف لرب ان يعجز عن انقاذ نفسه من الغرق.
  • الشرك في الالوهية: وهو ان يصرف المرء عبادته او شيئا منها لغير الله تعالى، فيجعل المرء في تلك العبادة تقربا من ذلك الشريك، مثل عبادة الاصنام والافتنان بالقبور والتوسل بأصحابها، فيجب على من يؤمن بالله ان يعزز ايمانه، ويثبته بان يصرف جميع عبادته ويجعلها متوجهة لما يرضى الله ويقربه منه.
  • الشرك في الأسماء والصفات: وهو ان يعتقد المرء بان هناك من البشر متصف بصفات الله تعالى او واحدة من صفاته، فقد سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن أعظم الذنوب فقال: “ان تجعل لله نداً وهو خلقك”.

ما هو الشرك الأصغر

فهذا النوع من الشرك يوجب استحقاق صاحبه للذنب واعتباره من اهل المعاصي، لكنه لا يخرج من الملة، فان تاب العبد عن هذا الذنب قبل وفاته غفر الله له ان شاء، وان مات ولم يتب عن ذلك الذنب فان الله ان شاء عفا عنه، وان شاء عذبه على قدر ذلك الذنب، ثم يدخله الجنة ان شاء، ومن الأمثلة على الشرك الأصغر ما يلي:

  • الحلف بغير الله: فهناك البعض من المسلمين يلجا الى الحلف بغير الله من غير قصد، فاذا كان في الحلف بغير الله تعظيما للمحلوف به كتعظيم الله تعالى كان من الشرك الأكبر، وإذا لم يكن فيه تعظيم فهو من الشرك الأصغر.
  • الرياء: هو اظهار الطاعة وترك المعصية ابتغاء مقصد دنيوي، فيقصد من ذلك نيل منزلة رفيعة او درجة وظيفية، او تحصيل جاه عند سلطان.

الشرك في الألوهية شرك أكبر لا يخرج من مله الإسلام

الاجابة خاطئة، لان الشرك الأكبر يخرج صاحبه من ملة الإسلام ويخلد في النار.

ويمكن القول ان الشرك بجميع اشكاله معصية لله تعالى وتؤدي بصاحبها الى النار، فمن خلال مقالنا هذا قمنا بالتعرف على مفهوم الشرك وانواعه، وأنواع الشرك الأكبر والشرك الأصغر، والعديد من المعلومات الأخرى حول موضوع الشرك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


error: Content is protected !!