منوعات

من هو الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود

من هو الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود

من هو الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود، علم الوجود والذي يهتم بالتعرف على الجانب غير المادي في الحياة، ومحاولة فك شيفرات ورموز معاني الحياة من حولنا، وهو العلم الذي أولى لها المفكرين والعلماء أهمية كبيرة على مر العصور في تاريخ البشرية، فهو العلم الذي يختص بدراسة الوجود ذاته، حيث قام الكثير منهم بوضح تفسيرات وتوضيحات ليتمكنوا من فهم الوجود وماهيته، ومن خلال هذا المقال سوف نتعرف على من هو الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود.

من الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود

الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود، هو أرسطو، والذي يعتبر من تلاميذ أفلاطون، والذي استطاع منافسه أستاذه على عرش الفلسفة، وهو مؤسس علم النقد الأدبي، وأشهر مفكر في تاريخ الإنسانية، وصاحب التأثير الكبير على أصحاب التنظير الأدبي على مر العصور.

فلسفة أرسطو في علم الوجود

تنطلق فلسفة أرسطو الأخلاقية من قاعدة أساسية وهي أن الإنسان يرغب في التعرف وتكوين علاقات مع غيره، والكشف والاطلاع على الأمور الغامضة والغير واضحة ومحاولة فهمها، والسعي الدائم من أجل تكامل القدرات وتأمين الحاجات للوصول إلى سعادة الفرد وبالتالي سعادة المجتمع، فغاية الاجتماع البشري هي العمل المنضبط والأفعال الطيبة.

نشأة أرسطو الفلسفية

أرسطو من مواليد عام قبل الميلاد من استجيرا، كان أرسطو ينتمي لأسرة مشهورة بالطب، وكان والده نيكوماخوس هو الطبيب الخاص بالملك المقدوني أمنتاس الثاني، سافر أرسطو إلى أثينا في سن الثامن عشر والتحق بالأكاديمية وأكمل تعليمه، وتم إطلاق لقب أفلاطون العقل عليه بسبب الذكاء الكبير الذي يمتلكه، ولقد لزم أرسطو الأكاديمية عام حتى وفة مالكها وهو أفلاطون، ولقد عرف أرسطو بأنه مؤسس الفلسفة المشائية فكان يلقي المحاضرات على تلاميذه وهو يتمشى بينهم في رواق الأكاديمية، كما لقب بالمعلم الأول في تاريخ الفلسفة لأنه أول من وضع أسس علم المنطق، وترك أرسطو تراثاً فلسفياً على درجة كبيرة من الأهمية أبرزه المنطق في مؤلفه الأورغانون.

تأثير فلسفة أرسطو على المجتمع

لقد استطاع أرسطو التأثير على المفكرين حول العالم من خلال علوم المنطق الصوري، والذي يعد من أول قواعد المنطق التي عرفها التاريخ الإنساني، والذي يمكننا من خلاله التمييز بين مجموعة من المفاهيم كالتصور والتعبير عن الأشكال والمظاهر من حولنا، ولقد تمكن أرسطو من تأليف العديد من الكتب التي تدعم هذا التصور وتوضحه بشكل أكبر.

إلى هنا، نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا، والذي تعرفنا وإياكم من خلاله على من هو الذي يرى الفلسفة علم الوجود بما هو موجود وهو المفكر ومؤسس علم النقد الأدبي ” أرسطو “.

السابق
تحميل رواية 1984 pdf
التالي
من هو والد رانيا يوسف ويكيبيديا

اترك تعليقاً